تذاكر الزمالك تثير "أزمة" قبل السوبر المصري

17 فبراير 2020
الصورة
جماهير نادي الزمالك المصري (Getty)
+ الخط -
أين تذاكر الزمالك؟ سؤال أطلقته جماهير الفريق المصري عبر مواقع التواصل الاجتماعي "تويتر" و"فيسبوك" في الساعات الأخيرة، بعد إعلان نفاد تذاكر مباراة الأهلي والزمالك المقرر لها الخميس المقبل على لقب بطل كأس السوبر المصري.

واتهمت جماهير نادي الزمالك مجلس أبوظبي المنظم للمباراة بتعمد إبعاد الجماهير البيضاء عن اللقاء وحرمانها من دعم الفريق أمام الأهلي، لتسهيل مأمورية الأخير في الحصول على لقب بطل كأس السوبر وجني عوائد إعلانية مرتقبة لن تقل عن 10 ملايين درهم، خاصة بعد بيع حقوق خاصة بالمباراة لرجال أعمال وشركات مصرية بعيداً عن "بريزنتيشين" الراعي الرسمي للناديين الأهلي والزمالك في الفترة الأخيرة.

وانهالت الاتهامات على مسؤولي اتحاد الكرة بالتدخل لتوجيه حصة نادي الزمالك إلى الأهلي وشركة خاصة تابعة لأحد أعضاء مجلس الإدارة لشراء التذاكر "الزملكاوية"، وتخصيصها في المقابل لجماهير الأهلي لضمان حضور الأخيرة بشكل لا يقل عن 70 في المئة من سعة الاستاد.

ومع انطلاق حملة الجماهير "الزملكاوية" الغاضبة، كشف سهيل العريفي مدير فاعليات مجلس أبوظبي واللجنة المنظمة للمباراة بين الفريقين أن ما بيع من حصة نادي الزمالك لا يزيد عن 60 في المئة في الأسواق حتى الآن.

وقال العريفي في تصريحات إعلامية: "هناك 40 في المئة من مقاعد جماهير نادي الزمالك المخصصة له خاوية، ولم يجر الحجز لشرائها لحضور اللقاء، وتشجيع الفريق حتى الآن ولا يزال الأمر متاحاً للتسجيل والحضور".


وجاءت تصريحات العريفي لتثير الجدل، خاصة بعدما أعلن الموقع الرسمي لحجز تذاكر مباراة السوبر قبل ساعات نفاد كل التذاكر المطروحة للبيع إلكترونيا، وهو ما نشرته جماهير الزمالك عبر مواقع التواصل الاجتماعي لإثارة الانتباه لشبهة تلاعب في التذاكر المخصصة لبطل السوبر الأفريقي.

المساهمون