تحقيق للتحالف العربي يبرئه من استهداف مدنيين في اليمن

تحقيق للتحالف العربي يبرئه من استهداف مدنيين في اليمن

02 ابريل 2017
+ الخط -


برأ فريق تحقيق تابع للتحالف العربي لدعم الشرعية باليمن، الأخير من قصف أهداف مدنية في ثلاث من أربع حوادث أجرى تحقيقاً بشأنها، نافياً قصف التحالف مدينة صعدة القديمة (شمال) مطلقاً.

وفي الحادث الرابع، قال الفريق إنه بسبب "الأحوال الجوية" انحرفت قنبلة موجهة بالليزر عن هدفها؛ ما أدى إلى سقوطها على حظيرة مصنع مياه شمالي اليمن.

جاء ذلك في بيان أصدره الفريق المشترك لتقييم الحوادث، مساء اليوم الأحد، وتلاه المتحدث باسمه المستشار القانوني منصور المنصور خلال مؤتمر صحافي في الرياض، اليوم الأحد، ونشرت نصه وكالة الأنباء السعودية الرسمية (واس).

وتعرض البيان إلى تقرير اللجنة الدولية للصليب الأحمر والمتضمن تعرض مدينة "صعدة القديمة" بمحافظة صعدة شمالي اليمن لقصف جوي في 21 أكتوبر/ تشرين الأول 2015.

وأوضح الفريق أنه "تبين أن قوات التحالف الجوية قامت بمهمة استطلاع جوي على مدينة صعدة في ذات اليوم وتم رصد هدفين لميلشيات الحوثي يبعدان عن سور المدينة الخارجي 100 متر و600 متر".

وأشار إلى أنه "تم الإبلاغ عن الهدفين من قبل طائرة الاستطلاع ولم يتم الإذن لها باستهدافهما وذلك لأن مدينة صعدة القديمة من المواقع المسجلة في قائمة اليمن المؤقتة للتراث العالمي".

(الأناضول)