تحقيق أميركي جديد يستهدف "غوغل"

04 سبتمبر 2019
الصورة
يركز التحقيق على مسألتي الخصوصية ومكافحة الاحتكار (بروكس كرافت/كوربس)
+ الخط -

يستعد ثلاثون مدعياً عاماً أميركياً للتحقيق في احتمال انتهاك "غوغل" قوانين مكافحة الاحتكار، وتقول الشركة إنها تتعاون مع السلطات الرسمية.

وأفادت صحيفة "واشنطن بوست"، أمس الثلاثاء، بأن تكساس تقود مجموعة المدعين العامين الثلاثين في تحقيقهم، ومن المقرر الإعلان عنه رسمياً في 9 سبتمبر/أيلول المقبل.

ويركز التحقيق على مسألتي الخصوصية ومكافحة الاحتكار، وفقاً للمصدر نفسه.

أما "غوغل" فقالت إنها "تواصل تعاونها البنّاء مع المنظمين، وبينهم المدعين العامين، في الإجابة عن أي سؤال حول أعمالنا وقطاع التكنولوجيا الديناميكي".

تجدر الإشارة إلى أن الكونغرس والوكالات الفدرالية والمدعين العامين يشددون تدقيقهم في شركات التكنولوجيا العملاقة، وتحديداً في مسألة الاحتكار.

وأعلنت وزارة العدل الأميركية، في يوليو/تموز الماضي، أنها ستفتح تحقيقاً حول أبرز الشركات التكنولوجية، وستركز على احتمال تورطها في ممارسات غير تنافسية. ويُعتقد أن التحقيق يستهدف شركات "غوغل" و"أمازون" و"فيسبوك"، وربما "آبل".

وفي سياق منفصل، تحقق "لجنة التجارة الفدرالية" التي تطبق أيضاً قانون مكافحة الاحتكار مع "أمازون" و"فيسبوك"، لتحديد ما إذا كانتا قد أساءتا استخدام قوتها السوقية الضخمة.

المساهمون