تحطيم كاميرا قناة لبنانية خلال تغطيتها إزالة تعديات في صبرا

29 يوليو 2019
الصورة
تحطيم الكاميرا (رنين إدريس/ فيسبوك)
تعرّض فريق قناة "إم تي في" اللبنانية لاعتداء من قبل أصحاب محال في منطقة صبرا، أثناء تغطيته لحملة "إزالة التعديات" التي تقوم بها محافظة بيروت، ما أدّى إلى تحطيم الكاميرا الخاصة به، حسبما أعلنت القناة اليوم الإثنين.

وقالت مراسلة القناة، رنين إدريس "رافقنا عناصر بلدية بيروت وشرطة بلدية الغبيري من أجل إزالة التعديات في صبرا، وعندما انتقلنا الى ساحة صبرا، حصلت مناوشات بين عناصر البلدية وشبان من أصحاب البسطات، وعندها تم الاعتداء على فريقنا، كما تمّ شتمنا وحرق الكاميرا".

وأضافت: "لم تحرّك القوى الأمنية أي ساكن، وكان العناصر يتفرّجون على ما يحصل، باستثناء عناصر أمن الدولة وشرطة بلدية بيروت".

وأشارت إلى أنّ شعبة المعلومات أوقفت أحد المعتدين.
تعليق: