تحرّكات للقوات العراقية قرب كردستان...ومخاوف كردية من تدخّل عسكري

تحرّكات للقوات العراقية قرب كردستان ومخاوف كردية من استغلال أزمة التظاهرات

بغداد
أكثم سيف الدين
20 ديسمبر 2017
+ الخط -
تتفاقم أزمة التظاهرات والاحتجاجات في محافظة السليمانية في إقليم كردستان العراق، بشكل لافت، فبعد سقوط عشرات من القتلى والجرحى خلال تظاهرات الأمس، بدأت الأزمة تنحو منحى خطيراً، وسط تخوّف كردي من تدخّل عسكري من بغداد، خاصة بعد تحذير رئيس الحكومة حيدر العبادي.

وحذّر العبادي، أمس الثلاثاء، سلطات الإقليم، من أي خرق ترتكبه مع التظاهرات الشعبية.

في السياق، قال مسؤول عسكري عراقي، لـ"العربي الجديد"، إنّ "العبادي أصدر أوامر لقيادة العمليات المشتركة لتكون على أهبة الاستعداد، في حال تطلّب الأمر تدخّلها فيما يحدث في كردستان"، مبيناً أنّ "القوات بدورها ووفقاً للتوجيهات، حركت قطعات عسكرية من بلدة مخمور في الموصل، إلى نقطة قريبة عن أربيل".

ولفت المسؤول العسكري، إلى أنّ "هذه القوات بدت مستعدّة لأي أوامر قد تصدر لها، للتحرك باتجاه أربيل".

وكانت قيادة العمليات المشتركة في بغداد قد أعلنت استعدادها لتوفير الحماية لأبناء الشعب الكردي، وأنّها بانتظار أوامر العبادي في هذا الصدد.

في المقابل، يتخوف مسؤولون أكراد، من استغلال بغداد أحداث التظاهرات، ومحاولة التدخل عسكرياً في الإقليم.

وأعرب رئيس حكومة الإقليم، نجيرفان البارزاني، في بيان صحافي، عن قلقه من تحركات القوات العراقية"، قائلاً إنّ "تحركات القوات العراقية في منطقة مخمور مبعث قلق بالنسبة لنا".

ودعا البارزاني، في بيان صحافي، المتظاهرين إلى "التعبير عن مطالبهم بشكل سلمي".

ويؤكد مسؤولون عراقيون، أنّ "الدستور العراقي يعطي الحق إلى الحكومة الاتحادية بالتدخل في كردستان".

وقال عضو لجنة المحافظات والأقاليم البرلمانية، أحمد البدري، في تصريح صحافي، إنّ "الحكومة مستعدة للتدخل بشكل مباشر لمنع أي اعتداء على المواطنين الكرد في كردستان، ومنع إراقة الدماء فيها".

وأكد أنّ "الدستور يؤكد أحقية بغداد بالتدخل في أي منطقة، سواء كان الإقليم أو محافظة، لإنقاذ المواطنين من البطش"، مشيراً إلى أنّ "هذا هو الذي سيجري في حال عدم السيطرة على الشارع الكردي المطالب بحقوقه".

وسقط، أمس، أكثر من خمسة قتلى ونحو 80 جريحاً من المتظاهرين والعناصر الأمنية الكردية، خلال اشتباكات وتصادمات وقعت بين الطرفين.

ذات صلة

الصورة
كورونا العراق

مجتمع

اندلع ليل السبت - الأحد حريق هائل في مستشفى "ابن الخطيب" شرقي العاصمة العراقية بغداد، الذي يضم مصابين بفيروس كورونا.
الصورة
العراق/سياسة/الجيش العراقي/الأنبار(فرانس برس)

سياسة

أعلنت السلطات العراقية، اليوم الثلاثاء، تنفيذ طيران التحالف الدولي، الذي تقوده واشنطن للحرب على الإرهاب، سلسلة من الضربات الجوية الجديدة في مناطق شماليّ البلاد، أدت إلى تدمير 39 وكراً لتنظيم "داعش"، بحسب بيان رسمي صدر عن خلية الإعلام الأمني.
الصورة

سياسة

أعلنت السلطات الأمنية العراقية في العاصمة بغداد، اليوم الأربعاء، إحباط محاولة تسلّل إرهابية من قبل مسلّحين يتبعون تنظيم "داعش"، جنوبيّ العاصمة بغداد، مؤكدة مقتل أحدهم.
الصورة

سياسة

حولت القوات العراقية والتحالف الدولي أنظارهما إلى جبال قره جوخ شمال محافظة نينوى، والتي صارت بمثابة المعقل الجديد لـ"داعش". ويعتمد الطرفان على عمليات إنزال واستهداف جوي مباغت، بعد فشل تجربة التوغل العسكري البري، نجمت عنها خسائر بشرية.

المساهمون