تحرّكات للقوات العراقية قرب كردستان...ومخاوف كردية من تدخّل عسكري

تحرّكات للقوات العراقية قرب كردستان ومخاوف كردية من استغلال أزمة التظاهرات

بغداد
أكثم سيف الدين
20 ديسمبر 2017
+ الخط -
تتفاقم أزمة التظاهرات والاحتجاجات في محافظة السليمانية في إقليم كردستان العراق، بشكل لافت، فبعد سقوط عشرات من القتلى والجرحى خلال تظاهرات الأمس، بدأت الأزمة تنحو منحى خطيراً، وسط تخوّف كردي من تدخّل عسكري من بغداد، خاصة بعد تحذير رئيس الحكومة حيدر العبادي.

وحذّر العبادي، أمس الثلاثاء، سلطات الإقليم، من أي خرق ترتكبه مع التظاهرات الشعبية.

في السياق، قال مسؤول عسكري عراقي، لـ"العربي الجديد"، إنّ "العبادي أصدر أوامر لقيادة العمليات المشتركة لتكون على أهبة الاستعداد، في حال تطلّب الأمر تدخّلها فيما يحدث في كردستان"، مبيناً أنّ "القوات بدورها ووفقاً للتوجيهات، حركت قطعات عسكرية من بلدة مخمور في الموصل، إلى نقطة قريبة عن أربيل".

ولفت المسؤول العسكري، إلى أنّ "هذه القوات بدت مستعدّة لأي أوامر قد تصدر لها، للتحرك باتجاه أربيل".

وكانت قيادة العمليات المشتركة في بغداد قد أعلنت استعدادها لتوفير الحماية لأبناء الشعب الكردي، وأنّها بانتظار أوامر العبادي في هذا الصدد.

في المقابل، يتخوف مسؤولون أكراد، من استغلال بغداد أحداث التظاهرات، ومحاولة التدخل عسكرياً في الإقليم.

وأعرب رئيس حكومة الإقليم، نجيرفان البارزاني، في بيان صحافي، عن قلقه من تحركات القوات العراقية"، قائلاً إنّ "تحركات القوات العراقية في منطقة مخمور مبعث قلق بالنسبة لنا".

ودعا البارزاني، في بيان صحافي، المتظاهرين إلى "التعبير عن مطالبهم بشكل سلمي".

ويؤكد مسؤولون عراقيون، أنّ "الدستور العراقي يعطي الحق إلى الحكومة الاتحادية بالتدخل في كردستان".

وقال عضو لجنة المحافظات والأقاليم البرلمانية، أحمد البدري، في تصريح صحافي، إنّ "الحكومة مستعدة للتدخل بشكل مباشر لمنع أي اعتداء على المواطنين الكرد في كردستان، ومنع إراقة الدماء فيها".

وأكد أنّ "الدستور يؤكد أحقية بغداد بالتدخل في أي منطقة، سواء كان الإقليم أو محافظة، لإنقاذ المواطنين من البطش"، مشيراً إلى أنّ "هذا هو الذي سيجري في حال عدم السيطرة على الشارع الكردي المطالب بحقوقه".

وسقط، أمس، أكثر من خمسة قتلى ونحو 80 جريحاً من المتظاهرين والعناصر الأمنية الكردية، خلال اشتباكات وتصادمات وقعت بين الطرفين.

ذات صلة

الصورة
Getty-Commemorative ceremony for Qasem Soleimani in Tehran

سياسة

القسم الثاني من السيرة الذاتية لـ"فيلق القدس"، الذراع الخارجية الضاربة للحرس الثوري الإيراني، والعنوان الأبرز في الخلافات الإقليمية والدولية مع إيران بشأن سياساتها الإقليمية.
الصورة
بحيرة ساوة ومحيطها في العراق 1 (أرشد محمد/ الأناضول)

مجتمع

العراق مهدد بعجز مائي بحلول عام 2035. هذا ما حذّر منه الرئيس العراقي برهم صالح، تعقيباً على جفاف بحيرة ساوة الواقعة في محافظة المثنى جنوبي البلاد. يُذكر أنّ التغيّر المناخي والأنشطة البشرية تقضي على البحيرة.
الصورة

سياسة

أعلنت القوات الأمنية العراقية، اليوم الأربعاء، عن اعتقال 29 شخصاً من جماعة رجل الدين العراقي المثير للجدل محمود الصرخي بتهمة "التطرف الديني".
الصورة
الآشوريون العراقيون يحتفلون بعيد أكيتو في مدينة آشور الأثرية

مجتمع

احتفل عشرات من الآشوريين العراقيين برأس السنة الآشورية الجديدة، المعروفة باسم "عيد أكيتو"، يوم الجمعة الأول من إبريل/نيسان، في موقع أثري بمدينة آشور الأثرية القديمة.

المساهمون