تحالف جديد من أحزاب وحركات سودانية لمناهضة النظام

تحالف جديد من أحزاب وحركات سودانية لمناهضة النظام

16 فبراير 2015
الصورة
حمل ميثاق التحالف رؤية متكاملة للتغيير بالبلاد (فرانس برس)
+ الخط -

 

توحد 17 حزباً ومنظمة شبابية ومدنية سودانية معارضة، تحت مسمَّى "تحالف القوى الوطنية للتغيير"(قوت)، بهدف تنسيق الجهود نحو التغيير في البلاد، وإعادة بناء الدولة والتوزيع العادل للثروة والسلطة.

وتأتي الخطوة، التي شارك فيها، "الحزب الاتحادي الليبرالي"، بقيادة ميادة سوار الذهب، وحزب "الوسط" الإسلامي، بقيادة الداعية الإسلامي يوسف الكودة، في إطار الحراك الداخلي، الذي يشهده السودان، لتوحيد صفوف المعارضة ومقاومة النظام الحاكم.

وحمل ميثاق التحالف الجديد، رؤية متكاملة، تمثلت في إحداث تغيير شامل وديمقراطي في البلاد، يقود لاستدامة السلام والأمن، فضلاً عن توحيد المعارضة الداخلية والخارجية وتنسيق الجهود نحو التغيير، عبر تحالف استراتيجي يعمد الى إعادة بناء الدولة والتوزيع العادل للثروة والسلطة.

وأعلنت حركة "الإصلاح الآن" المعارضة، تأييدها للتحالف الجديد، وقال رئيسها غازي صلاح الدين، لدى مشاركته في المؤتمر الصحفي، الذي عقدته تلك القوى لإعلان التحالف، إن "المطلب الرئيسي خلال الفترة المقبلة توحد كافة القوى على الحدود الدنيا لإقامة مشروع وطني سياسي جديد والبحث عن بدائل الحوار الوطني الذي وُئد".

ودعا القوى السياسية، للمراهنة على وحدة الصف، والاتجاه نحو الموقف العقلاني المتمثل بتوحيد الصف وتحديد الأولويات، بدلاً عن التباري في كسب المواقف السياسية والالتفات للخصومات والخلافات المذهبية".

إقرأ أيضاً:المعارضة السودانية تطلق حملة لمقاطعة الانتخابات

 

 

المساهمون