بيل يُنقذ ريال مدريد...ويُصبح هداف أوروبا بالرأس

30 ابريل 2016
الصورة
غاريث بيل هداف أوروبا بالرأس (العربي الجديد)
+ الخط -

أنقذ النجم الويلزي غاريث بيل فريقه ريال مدريد من تعثر جديد في بطولة الدوري الإسباني، وذلك بعد أن سجل الهدف القاتل برأسه قبل عشر دقائق من نهاية المباراة، ليُصبح بيل هداف أوروبا بالرأسيات.

ورفع غاريث بيل رصيده إلى 19 هدفاً في الدوري الإسباني في 21 مباراة، إذ سجل ثمانية أهداف بقدمه اليُسرى، وهدفين بقدمه اليُمنى، في وقت سجل تسعة أهداف برأسه، الذي أصبح قاتلاً في الكثير من المباريات التي لعبها.

وبتسجيل بيل تسعة أهداف برأسه يتفوق على هدافي البطولات الأوروبية وزملائه في النادي "الملكي"، فكريستيانو رونالدو سجل خمسة أهداف برأسه في بطولة الدوري، والفرنسي كريم بنزيما سجل أربعة أهداف برأسه حتى الآن.

في المقابل لم يُسجل نيمار أي هدف برأسه، وهداف "الليغا" لويس سواريز سجل ثلاثة أهداف برأسه، في حين أن الأرجنتيني ليونيل ميسي سجل هدف واحد برأسه كان في اللقاء الأخير ضد سبورتينغ خيخون.

في حين أن هداف الدوري الألماني روبيرت ليفاندوفسكي سجل ثلاثة أهداف برأسه هذا الموسم، وزميله توماس موللر سجل أربعة أهداف برأسه، في حين أن وصيف هدافي الدوري أوباميانغ سجل أربعة أهداف برأسه في 30 مباراة.

ويتفوق بيل على هداف الدوري الفرنسي، السويدي زلاتان إبراهيموفيتش الذي سجل 34 هدفاً في البطولة، وهدفين فقط برأسه، في حين أن وصيفه الفرنسي ألكساندر لاكازيت سجل هدفين برأسه فقط.

وفي الدوري الإنجليزي سجل فاردي هدفين برأسه، ورياض محرز أفضل لاعب في "البريمييرليغ" هدفا واحدا، في حين أن هاريك كين سجل هدفا واحدا فقط، وسيرجيو أغويرو سجل خمسة أهداف من أصل 23 هدفاً في الدوري الإنجليزي.

كما تفوق بيل على هداف الدوري الإيطالي غونزالو هيغوايين، الذي نجح في تسجيل هدفين فقط برأسه، في حين أن وصيفه الأرجنتيني ديبالا لم يُسجل أي هدف مستعملاً الرأس خلال 32 مباراة.

وبذلك يكون الويلزي بيل تفوق على كل الهدافين في البطولات الأوروبية الخمسة لناحية تسجيل الكرات الرأسية، واستغلالها بأفضل طريقة مُمكنة، بعد تسجيله هدف الفوز الغالي في مرمى ريال سوسييداد.

المساهمون