البرازيلي بيكر حارس من ذهب.. تصديات رائعة تهدي ليفربول اللقب

02 يونيو 2019
الصورة
أليسون بيكر حارس مرمى ليفربول (Getty)
تعملق نجم الحراسة البرازيلي أليسون بيكر، خلال مواجهة نهائي دوري أبطال أوروبا لكرة القدم، التي جمعت فريقه ليفربول بمواطنه توتنهام على ملعب "واندا ميتروبوليتانو" في مدريد.

وذاد العملاق البرازيلي عن مرماه ببسالة، خصوصاً في الحصة الثانية، بعد أن حرم النجم الكوري الجنوبي لفريق توتنهام سون هيونغ مين من تعديل النتيجة بعد تصدٍ عالمي، قبل أن يعقب ذلك بتألق جديد على حساب مواطنه لوكاس مورا.


وقبل خمس دقائق من النهاية، واصل الدولي البرازيلي خطف الأنظار، بعد أن حرم النجم الدنماركي كريستيان إيركسين من هدف محقق، عبر كرة ثابتة كانت متجهة صوب المقص الأيمن، قبل أن يبعدها حارس روما السابق لركنية ببراعة.

وأثبت بيكر أحقيته بالقيمة المالية الكبيرة التي دفعها الريدز لاستقطابه من صفوف روما والتي بلغت حينها 72.5 مليون يورو، ولينجح في شغل أهم مكان عانى منه الفريق الإنكليزي بالفترة السابقة، وتسبب في خسارته للقب الماضي، بعد أخطاء كارثية من الحارس الألماني لوريس كاريوس.

وساهم الحارس المميز في حصد فريقه للقب دور أبطال أوروبا لكرة القدم، بعد أن تألق في العديد من المناسبات، قبل أن تحسم الأمور في المشهد الختامي بثنائية وقع عليها النجم المصري محمد صلاح، والبلجيكي ديفوك أوريغي، ليعود "الريدز" إلى أمجاد الماضي ويهدي مدربه الألماني يورغن كلوب أول لقب قاري.