بوصوفة يُكذب أخبار الاعتزال بعد مغادرة المغرب للمونديال

بوصوفة يُكذب أخبار الاعتزال بعد مغادرة المغرب للمونديال

28 يونيو 2018
الصورة
بوصوفة ينفي كل الأخبار (Getty)
+ الخط -

نفى اللاعب المغربي مبارك بوصوفة أن يكون قد قرر ومعه بعض اللاعبين المخضرمين الاعتزال الدولي بعد نهاية رحلتهم في بطولة كأس العالم، مشيراً إلى أنهم سيواصلون المغامرة مع الأسود حتى تضعف لياقتهم ويعجزون عن تقديم الإضافة.

وقال بوصوفة لـ"العربي مونديال"، إنه ما زال في جعبته الكثير لتقديمه لبلده، وقال: "نحن أبناء الوطن وأوفياء للقميص. لن أعتزل دوليا، وحتى زملائي المخضرمين سيستمرون. رغبتنا كبيرة لمواصلة إسعاد الشعب المغربي وخوض الاستحقاقات القادمة. لن نفتح باب المغادرة هكذا بعدما بنينا منتخباً شرساً وقوياً ومحترماً على الصعيد العالمي".

وبخصوص تجربته المونديالية في ملاعب روسيا، أضاف: "لقد كانت لحظات رائعة مع هذا الجمهور المدهش وفي أجواء عالمية ضد أكبر النجوم والمنتخبات. كنا في الموعد وقدمنا ما كان منتظرا منا، لكن للأسف التحكيم أقصانا ودهسنا وحرمنا من تحقيق حلمنا في العبور للدور الثاني، هذه سياسة الفيفا ورغبتها في مشاهدة إسبانيا والبرتغال فقط في الدور الثاني بعيدا عن المفاجآت".

وعلم "العربي مونديال" أن مبارك بوصوفة قرر مغادرة الدوري الإماراتي، وسيعود للعب مجددا بأوروبا، ومن المنتظر أن يوقع مع أحد الأندية البلجيكية، وذلك بعد الأداء الجيد الذي قدمه في نهائيات كأس العالم برفقة المنتخب المغربي، حيث يعتبر أكبر لاعب داخله، بعدما بلغ الـ34 من العمر.

المساهمون