بوتين وأوباما يتفقان على زيادة التنسيق العسكري في سورية

18 ابريل 2016
الصورة
أشار بوتين وأوباما إلى أهمية مفاوضات جنيف السورية (Getty)
+ الخط -
اتفق الرئيسان، الروسي فلاديمير بوتين، والأميركي باراك أوباما، في اتصال هاتفي، اليوم الإثنين، على الاستمرار في زيادة التنسيق العسكري في سورية.

وقال الكرملين، في بيان نشر على موقعه: "تم الاتفاق على الاستمرار في زيادة تنسيق جهود البلدين على المسار السوري، بما في ذلك بين الأجهزة الخاصة ووزارتي الدفاع".

وأوضح البيان أن "الرئيسين بحثا بشيء من الموضوعية الوضع في سورية، مؤكدين بشكل خاص على عزمهما تعزيز نظام وقف أعمال القتال في البلاد، الذي دعت إليه روسيا والولايات المتحدة، وأيضا على ضمان وصول المساعدات الإنسانية".

ودعا بوتين، خلال الاتصال، إلى "الإسراع في ابتعاد المعارضة المعتدلة عن تنظيمي داعش وجبهة النصرة، وإغلاق الحدود السورية التركية لمنع تدفق المسلحين والأسلحة للمتطرفين"، وفق البيان.

وأشار بوتين وأوباما إلى أهمية المفاوضات السورية - السورية، التي تجري برعاية الأمم المتحدة في جنيف.

من جهته، تقدم أوباما بالشكر لبوتين على الدعم الروسي في الإفراج عن المواطن الأميركي، كيفين دوس، الذي كان معتقلاً في سورية.