بوتفليقة يجري تغييرات على رأس كبرى المؤسسات الاقتصادية

24 مايو 2015
الصورة
الرئيس الجزائري عبد العزيز بوتفليقة (أرشيف/Getty)

أعلن الرئيس الجزائري عبد العزيز بوتفليقة، اليوم الأحد، عن سلسلة تغييرات في كبرى المؤسسات الاقتصادية الحكومية، حيث أعلن عن تعيين أمين معزوزي على رأس شركة النفط سوناطراك، خلفاً للمدير العام السابق بالنيابة سعيد سحنون، في حين عيّن المدير العام للجمارك محمد عبدو بوردبالة مديراً عاماً لشركة الخطوط الجوية الجزائرية، خلفاً لمحمد الصالح بولطيف.

ويأتي تعيين معزوزي، القادم من قسم الهندسة والتطوير بالشركة، في وقت تسعى فيه الجزائر لجذب مزيد من الاستثمار الأجنبي في قطاع النفط لتعويض أثر تراجع أسعار الخام العالمية، في حين لم يتسن الحصول على تأكيد فوري من متحدث باسم سوناطراك.

 وأخفقت الجزائر، عضو منظمة أوبك والمورّد الرئيسي للغاز إلى أوروبا، في جذب اهتمام كبير من المستثمرين الأجانب في آخر جولة مزادات لعقود الطاقة العام الماضي، وتشتكي الشركات النفطية من شروط العقود والمعوقات البيروقراطية.

 وتحتاج البلاد إلى استثمارات أجنبية لزيادة إنتاج الطاقة الذي يعتريه الجمود، وبلغ إنتاج النفط نحو 1.2 مليون برميل يومياً في السنوات الماضية، إلا أن سوناطراك أعلنت هذا الشهر أنها سترفع الإنتاج بما لا يقل عن 32 ألف برميل يومياً ابتداءً من يوليو/ تموز المقبل، مع بدء الإنتاج من حقلين.

وعيّن بوتفليقة قدور بن الطاهر مديراً عاماً لجهاز الجمارك خلفاً لمحمد عبدو بودربالة، في حين عيّن سعيد أكرتش مديراً عاماً لشركة نفطال خلفاً لريزو حسين.

وأصدر الرئيس الجزائري تعليمات بإجراء تغييرات على رأس بعض الهيئات المالية العمومية والمؤسسات العمومية الاقتصادية، وأمر الحكومة بتنفيذ هذه التغييرات على الفور.

وتأتي هذه التغييرات بعد أسبوع من إقرار بوتفليقة لتغيير حكومي جرى فيه تغيير 10 وزراء في الحكومة.


اقرأ أيضاً: الفساد والأمن والعقود تعرقل تطوير صناعة الغاز في الجزائر