بنوك لبنان تواصل إغلاق أبوابها لليوم الرابع... ومخاوف من شح الأموال بالصرافات

بيروت
العربي الجديد
22 أكتوبر 2019
+ الخط -

أعلنت جمعية المصارف اللبنانية، استمرار إغلاق المصارف، الثلاثاء، على خلفية الاحتجاجات التي تشهدها البلاد منذ عدة أيام.

وقالت الجمعية، في بيان مساء أمس الاثنين، إن "أبواب المصارف ستبقى مقفلة الثلاثاء، في انتظار استتباب الأوضاع العامة في البلاد".

واليوم هو الرابع على التوالي الذي تقفل فيه المصارف في لبنان بعد الاثنين والسبت والجمعة الماضيين، علمًا أن الأحد هو عطلة رسمية في الدولة.

ويتخوف كثير من اللبنانيين من تداعيات استمرار إغلاق المصارف على مصالحهم المالية مع المصارف واحتمالات الحد من سحوباتهم من الصرافات الآلية التي أكدت المصارف استمرار تغذيتها بالأموال في الوقت الذي يُخشى فيه ألا تفي باحتياجات المتعاملين.


وما زال عدد من المحتجين يعتصمون أمام مقر جمعية مصارف لبنان منذ يوم الأحد الماضي، حيث اعتبروا " أن "السياسات المالية، التي اعتمدها حاكم مصرف لبنان ساهمت في الدين العام"،  كما طالبوا بـ"استعادة الأموال التي تقدر بـ100 مليار دولار فوائد دفعت الى المصارف".

ومنذ الخميس، يشهد لبنان تظاهرات غاضبة في عدة نقاط ببيروت ومدن أخرى، عقب إعلان الحكومة تضمين ضرائب جديدة في موازنة العام القادم، تطاول قطاع الاتصالات المجانية عبر الهاتف الخلوي، وغيره، بهدف توفير إيرادات جديدة لخزينة الدولة.

وفي وقت سابق أمس الاثنين، أعلن رئيس الحكومة سعد الحريري، إقرار مجلس الوزراء لموازنة عام 2020 بدون ضرائب جديدة، مع إقرار بنود عدة وصفها بالإصلاحية، والتي تتضمن 18 بنداً، قائلاً إنّ "عجز موازنة 2020 سيكون بنسبة 0.6 في المائة، وستساهم المصارف بأكثر من 5 مليارات دولار لحل الأزمة النقدية إضافة إلى الضرائب التي ستطاول الفوائد".

ذات صلة

الصورة
ذوو إعاقة (العربي الجديد)

مجتمع

أعلن رئيس الوزراء الفلسطيني محمد اشتية، اليوم الخميس، عن الإيعاز لجهات الاختصاص بتعديل اللوائح والأنظمة التي تنظم عمل التأمين الصحي الحكومي للأشخاص ذوي الإعاقة، بما يشمل الإعفاء من المساهمة المالية (5%)، وتغطية الأجهزة والأدوات التعويضية.
الصورة
مظاهرة ضد العنف (العربي الجديد)

مجتمع

شهدت العاصمة العراقية بغداد، مساء أمس الأربعاء، تظاهرة نسوية هي الأولى من نوعها، بمناسبة اليوم الدولي لمناهضة العنف ضد المرأة، شاركت فيها أعداد كبيرة من النساء الناشطات، فضلاً عن ناشطين وأعضاء منظمات مجتمع مدني.
الصورة
ذوو اعاقة (العربي الجديد)

مجتمع

أغلق ذوو الإعاقة اليوم الخميس، بكراسيهم المتحركة ومعهم بعض المتضامنين، حركة المركبات بالكامل الشارع أمام مقر المجلس التشريعي في مدينة رام الله وسط الضفة الغربية، وعلى بعد أمتار من مقر مجلس الوزراء الفلسطيني، في مشهد مهيبٍ وجديدٍ في الشارع الفلسطيني.
الصورة

سياسة

تجمّع أكثر من ألف شخص للاحتجاج على دخول الرئيس دونالد ترامب ساحة "حياة السود مهمة" التي يفصلها مبنى واحد فقط عن البيت الأبيض، بينما تظاهر مئات آخرون عبر أجزاء من وسط مدينة واشنطن، وقاموا بإعاقة حركة المرور وإطلاق الألعاب النارية.

المساهمون