بنهاية الدور الأول..نجوم اليورو في أرقام

بنهاية الدور الأول..نجوم اليورو في أرقام

24 يونيو 2016
الصورة
نجوم اليورو في أرقام (Getty)
+ الخط -


انتهت منافسات الدور الأول من كأس الأمم الأوروبية، والذي شهد العديد من المفاجآت، وتألق نجوم وظهور آخرين جدد، واختفاء لاعبين توقع الجميع أن يتوهجوا في منافسات البطولة القارية، التي تقام في فرنسا.

وشهد الدور الأول من البطولة القارية إحصائيات جيدة حول مجريات المباريات، واللاعبين الذين برزوا في كل منتخب في المباريات الثلاث الأولى، وكانت بينها أرقام سلبية وأخرى إيجابية.

أقل دقائق لإحراز أول هدف
دخل لاعب الوسط الأيسلندي، أرنور إنغفي تروستاسون، في الدقيقة 80 من عمر مباراة النمسا، ليحرز هدفاً في الدقيقة 90، ويسجل اسمه في تاريخ منتخب بلاده، بعدما أحرز أسرع هدف في تاريخ بلاده بالبطولة، وساهم بقوة في صعود فريقه للدور الثاني من البطولة القارية.

أكثر تسديدات على المرمى
لم يقدم البرتغالي كريستيانو رونالدو المستوى الأفضل في أول مباراتين من الدور الأول، وفشل في إحراز ركلة جزاء أمام النمسا، ولكنه نجح في تعديل مساره في اللقاء الأخير، بعدما نجح في إحراز هدفين أمام المجر، ليتأهل مع الفريق للدور الثاني.

وكان رونالدو صاحب أكبر عدد تسديدات في الدور الأول، حيث وصل معدل تسديداته إلى 30 في المباريات الثلاث الأولى، أما المركز الثاني فكان من نصيب زميله في ريال مدريد غاريث بيل بـ17، أما المركز الثالث فكان من نصيب لويس ناني (12).

أفضل قاطع للكرات
وقدم المنتخب الويلزي أداء مميزاً على الصعيدين الهجومي والدفاعي، وكان لخط وسطه دور كبير في إحداث الفارق في مبارياته بالبطولة؛ ويظهر ذلك في إحصائيات أفضل قاطع للكرات في اليورو، حيث يتصدرها أرون رامسي بـ31 محاولة ناجحة، وتلاه نجم دفاع المنتخب الألماني جيروم بواتينغ (27)، ثم لاعب ارتكاز إسبانيا وبرشلونة سرخيو بوسكيتس بـ19 كرة مقطوعة.

تمريرات ناجحة
أما الألماني توني كروس، نجم وسط ريال مدريد، فقد كان نجم التمريرات الناجحة في الدور الأول، بعدما نجح في تنفيذ 323 تمريرة ناجحة في المباريات الثلاث بدور المجموعات بنسبة 93% من مجمل تمريراته، وتلاه السويسري غرانيت شاكا (281).

التصديات
وكان لأيسلندا أداء مميز في الدور الأول، وهو ما ساهم فيه تألق جميع صفوف الفريق، بما فيهم حارس المرمى هانيس هالدورسون، الذي نجح في التصدي لـ18 كرة خطيرة في الدور الأول، وتلاه النرويجي بودو غليمت بنفس عدد التصديات، وتلاهما حارس أيرلندا الشمالية مايكل ماكغيرن (15).

صناعة الأهداف
يحتل رامسي صدارة صنّاع الأهداف برصيد هدفين وهو عدد الأهداف التي صنعها البلجيكي إدين هازارد، وهو أكبر عدد صنعه لاعب واحد في البطولة حتى الآن.

الهدافون
يحتل بيل صدارة هدافي البطولة بثلاثة أهداف، ويليه المهاجم الإسباني ألفارو موراتا بنفس الرصيد، ولويس ناني ورونالدو ورميلو لوكاكو بهدفين.

المساهمون