بنك التسويات الدولية يدعو لانضمام المغرب والكويت في أول توسع منذ 2011

14 يناير 2020
الصورة
مصرف في الكويت (ياسر الزيات/فرانس برس)
+ الخط -

يستعد بنك التسويات الدولية وهو مظلة للبنوك المركزية، لتوسع في صفوفه، لأول مرة منذ عام 2011، في إطار مجموعة من التغييرات التي ستعطي الأسواق الناشئة أهمية أكبر.


وقال البنك إنّ مجلس الإدارة دعا بنوكاً مركزية من الكويت والمغرب وفيتنام، للانضمام إلى المؤسسة التي مقرها في بازل بسويسرا، والتي تأسست في عام 1930 وتضم حالياً 60 عضواً.

وأعلن جانس ويدمان رئيس مجلس إدارة البنك عن "مراجعة العضوية على فترات دورية، تضمن أن تظل قاعدة العضوية متماشية مع وضع البنك العالمي وتكليفه بدعم الاستقرار النقدي والمالي العالمي".

ولعب البنك دوراً مهماً في نقل الذهب من أوروبا لمكان آمن في نيويورك، إبان الحرب العالمية الثانية، وكان المنتدى المفضل لواضعي السياسات النقدية العالمية، خلال الأزمة الآسيوية في عام 1997، والأزمة المالية العالمية في الفترة من 2007 إلى 2009.



وبالإضافة إلى التوسع، ثمة اتفاق في اجتماع بنك التسويات الدولية، على زيادة عدد أعضاء لجنتين للبنوك المركزية مقرهما بنك التسويات.


والأولى لجنة النظام المالي العالمي، وهي منتدى للبنوك المركزية يراقب ويحلل قضايا متعلقة بالنظام المالي على نطاق واسع، وستدعو الأرجنتين وروسيا والسعودية وجنوب أفريقيا وتايلاند للانضمام إليها. وبذلك يرتفع عدد أعضائها من البنوك المركزية إلى 28.

ولجنة الأسواق التي تراقب تطورات سوق المال، ستطلب انضمام إندونيسيا وماليزيا وروسيا وجنوب أفريقيا وتركيا ليصل عدد الأعضاء من البنوك المركزية إلى 27.

(رويترز)

دلالات

المساهمون