بنك أوف أميركا يرفع توقعاته لأسعار النفط إلى 43.7 دولاراً للبرميل

22 يونيو 2020
الصورة
رفع القيود عن الاقتصاد يرفع الطلب على النفط (Getty)
+ الخط -


رفع بنك أوف أميركا غلوبال ريسيرش توقعاته لخام برنت في 2020 إلى 43.70 دولاراً للبرميل من 37 دولاراً، ولخام غرب تكساس الوسيط إلى 39.70 دولاراً للبرميل من 32 دولاراً.

كما رفع البنك توقعاته لخام برنت في 2021 إلى 50 دولاراً ولخام غرب تكساس الوسيط إلى 47 دولاراً للبرميل، وفي عام 2022، رفع توقعاته لخام برنت إلى 55 دولاراً للبرميل من 50 دولاراً، ولخام غرب تكساس الوسيط إلى 50 دولاراً للبرميل.

وقال البنك، وفقا لوكالة "رويترز"، إن رؤيته الإيجابية تعكس مساراً أسرع لتعافي الطلب، وتخفيضات عالمية كبيرة للإنفاق الرأسمالي وقوة تحالف أوبك+. 

ولقيت أسعار النفط دعما من تعافي الطلب على الوقود عالميا مع استئناف الدول في أنحاء العالم النشاط الاقتصادي، بعدما سجل هبوطا حادا في شهري إبريل/نيسان ومايو/أيار خلال توقف الأنشطة بسبب فيروس كورونا.

وتوقع بنك غولدمان ساكس في وقت سابق من الشهر الجاري، انتعاش أسعار النفط حتى تصل في عام 2022 إلى نطاق 60 دولاراً للبرميل، مع معدل طلب نحو 100 مليون برميل يومياً. ورفع البنك توقعاته لأسعار برنت في الربعين الثالث والرابع من عام 2020 من 30 و38 دولاراً للبرميل إلى 37 و43 دولاراً للبرميل.

ورفع البنك الأميركي توقعاته لسعر برنت لعام 2020 إلى 40.40 دولاراً للبرميل وخام غرب تكساس الوسيط إلى 36 دولاراً، لكنه حذّر من أن الأسعار من المرجَّح أن تتراجع في الأسابيع المقبلة بسبب ضبابية الطلب وفائض في المخزونات.


وقال تسوتومو سوجيموري، رئيس اتحاد صناعة البترول في اليابان، في تصريحات سابقة، إن أسعار النفط ستظل فوق 40 دولاراً للبرميل، شرط استئناف الأنشطة الاقتصادية لدعم الطلب.

ونقلت وكالة الإعلام الروسية، اليوم الاثنين، عن نائب وزير الطاقة الروسي بافيل سوروكين قوله إن بلاده ترى أن سعر النفط بين 40-50 دولاراً للبرميل عادل ومتوازن.

وانخفضت أسعار النفط، اليوم الاثنين، حيث نزل خام القياس العالمي برنت 11 سنتاً أو ما يعادل 0.3 بالمائة إلى 42.03 دولاراً بحلول الساعة 05.05 بتوقيت غرينتش، بينما سجل الخام الأميركي 39.69 دولاراً للبرميل ليفقد 14 سنتاً أو ما يوازي 0.4 بالمائة. وارتفع العقدان نحو تسعة بالمئة الأسبوع الماضي.

واتفقت منظمة البلدان المصدرة للبترول وروسيا ومنتجون آخرون، بداية شهر يونيو/حزيران الجاري، على تمديد تخفيضات إنتاجية قياسية قدرها 9.7 ملايين برميل يومياً إلى يوليو/ تموز، وهو ما يقلّص المعروض العالمي بنحو 10 في المائة وسط هبوط حاد في الطلب على الخام بسبب جائحة فيروس كورونا.

(رويترز، العربي الجديد)

المساهمون