بنغلادش: مسلحون يقطعون مدوناً بـ"السواطير" حتى الموت

بنغلادش: مسلحون يقطعون مدوناً بـ"السواطير" حتى الموت

30 مارس 2015
الصورة
ثاني حادث قتل لمدونين خلال شهرين (Getty)
+ الخط -

قطّع ثلاثة رجال مدونا، بأسلحة بيضاء حتى الموت، اليوم الاثنين في دكا عاصمة بنغلادش، وألقي القبض على اثنين من المشتبه بهم قرب موقع الحادث، وقد أبلغا الشرطة أنهما هما وشريكهما الثالث استهدفوه لكتاباته المناهضة للإسلام.

وقال بيكلوب كومار ساركر، الضابط بشرطة دكا، إن الهجوم على واشيغور رحمن بابو، وقع في منطقة تيجاون بدكا، وإن الأطباء أعلنوا وفاته لدى نقله إلى مستشفى حكومي بعد قليل من الهجوم.

وقال ساركر، إن اثنين من المشتبه بهم ألقي القبض عليهما، وإنه جرى العثور على السواطير الثلاثة التي استخدمت في الحادث. مضيفا أن المشتبه بهما اللذين أوقفا هما طالبان في مدرستين إسلاميتين منفصلتين. وفر المشتبه به الثالث من مكان الحادث.


وتابع ساركر أنه لم يتضح على الفور ما هو نوع التدوين الذي كان يقوم به بابو. وذكر أن المشتبه بهما أبلغا الشرطة أنهما هما وشريكهما الثالث استهدفوه لكتاباته المناهضة للإسلام.

يذكر أن حادث القتل وقع بعد نحو شهر من مقتل مدون أميركي مولود في بنغلادش، على يد مهاجمين مجهولين، لحديثه المناهض للتطرف الديني.
وتوفي أفيجيت روي، وهو مواطن أميركي مولود في بنغلادش، بعدما تعرض لهجوم في جامعة دكا عندما كان يغادر معرضا للكتاب مع زوجته.

وأعلنت جماعة متشددة لم تكن معروفة من قبل، وتسمى "أنصار البنغالية 7" المسؤولية عن الهجوم. واعتقل المحققون أحد المشتبه بهم في الحادث. ويساعد مكتب التحقيقات الفيدرالي الأميركي (إف.بي.آي) في التحقيق.

دلالات