بلماضي يوضح وينهي الجدل المتعلق بمساندة الجمهور المصري للجزائر

بلماضي يوضح وينهي الجدل المتعلق بمساندة الجمهور المصري للجزائر

19 يوليو 2019
الصورة
جمال بلماضي مدرب منتخب الجزائر (Getty)
+ الخط -
أوضح المدير الفني للمنتخب الجزائري، جمال بلماضي، خلال المؤتمر الصحافي الذي يسبق مواجهة "محاربي الصحراء" لمنتخب السنغال ضمن نهائي أمم أفريقيا على "استاد القاهرة" الدولي الموقف تجاه تشجيع جماهير مصر لمنتخبه.

وكان بلماضي قد تحدث في المؤتمر الصحافي عن العديد من النقاط المتعلقة بهذه المباراة، لكن ما صنع الحدث هو رده على أحد الأسئلة المتعلقة حول مساندة الجماهير المصرية للمنتخب الجزائري في هذه المباراة النهائية.

وكان ردّ جمال بلماضي كالتالي: "إذا أرادوا تشجيعنا فمرحباً بهم، ومن لا يريد فنحن نكتفي بجماهيرنا الجزائرية التي ستتنقل بقوة لمساندتنا في هذا اللقاء".

وفسّرت الجماهير المصرية هذا التصريح بتأويلات مختلفة وهذا عبر مواقع التواصل الاجتماعي، حيث هناك من ذهب إلى أبعد من ذلك، إذ يرى أن بلماضي قلل من المساندة الكبيرة التي أبدتها الجماهير المصرية للمنتخب الجزائري في المباريات الماضية من البطولة.


وبعد اللغط الكبير الذي حدث في مواقع التواصل من طرف الجماهير المصرية جراء تصريح جمال بلماضي، عاد هذا الأخير ليشرح ذلك من خلال تصريحات جديدة للموقع الرسمي الخاص ببطولة امم أفريقيا 2019.

ووضح جمال بلماضي ذلك بقوله: "ما أقصده هو أن كلّ فرد حر، من يريد تشجيعنا فمرحب به، ومن لا يريد فهذا حقه ولا يمكن أن يجبر أحد الآخر على فعل أي شيء".

وأضاف: "لم أعلن أنني لا أريد تشجيع الجماهير المصرية، بل ما قصدته هو أنهم لديهم مطلق الحرية في اتخاذ أي قرار يريدونه، ونحن سنكون بخير في كلّ الأحوال لوجود جماهير حاضرة من الجزائر لمساندتنا، ولكن في النهاية مرحبًا بالجماهير المصرية إلى جانبنا".

ووجهت فئة كبيرة من الجماهير الجزائرية وكذلك المصرية جلّ انتقاداتها لبعض الصفحات والمواقع في مصر، بسبب خطأها في تفسير وترجمة تصريحات بلماضي، متهمين إياها بمحاولة خلق فتنة جديدة بين الشعبين الشقيقين.

المساهمون