بلاغ يتهم العقرب بتعذيب نائب رئيس حزب الوسط المصري

13 مايو 2017
+ الخط -



تقدم أحمد أبو العلا ماضي، محامي نائب رئيس حزب الوسط المصري، عصام سلطان، المحبوس على ذمة عدد من القضايا السياسية، ببلاغ للنائب العام، طالبه فيه بسرعة فتح تحقيق في ما وصفه "بالتعذيب والانتهاكات الممنهجة التي يتعرض لها سلطان في محبسه بسجن شديد الحراسة، وإحالة المتورطين في هذه الانتهاكات للمحاكمة الجنائية".
وقال ماضي، إن سلطان يتم حبسه انفرادياً لمدة 24 ساعة يومياً، يتم خلالها منع الطعام والمياه عنه، موضحاً في الوقت ذاته، أن ما يصله من مياه الشرب تكون مختلطة بمياه الصرف الصحي.
وأضاف في بلاغه للنائب العام، أنه يتم منع زيارة المحامين، والأقارب عن سلطان، كما يتم حرمانه من فترات التريض المنصوص عليها في القواعد المنظمة لعمل السجون والمؤسسات العقابية.
وكان سلطان قد سقط مغشياً عليه داخل القفص الزجاجي، خلال آخر جلسة محاكمة في القضية المعروفة إعلامياً بإهانة القضاء، متهماً وقتها إدارة السجن باتباع سياسة تجويع ممنهجة ضده وباقي السجناء.