بعد 18 عاماً دي كانيو يحيي لقطته التاريخية (فيديو)

بعد 18 عاماً دي كانيو يحيي لقطته التاريخية (فيديو)

لندن
العربي الجديد
04 سبتمبر 2016
+ الخط -
أعاد اللاعب الإيطالي السابق باولو دي كانيو والإنكليزي المعتزل نيجيل وينتربورن كتابة التاريخ بلقطة عمرها أكثر من 18 عاماً، حين التقى الطرفان في مباراة ودية من أجل دعم اللاجئين في العالم، وجمعت هذه المواجهة نجوم أرسنال القدامى مع نظرائهم المعتزلين في نادي ميلان الإيطالي.

هذا اللقاء أحيا الكثير من الذكريات التاريخية، صحيح أن أرسنال انتصر بنتيجة 4-2، لكن الأمر لم يكن مهماً، فكان لدي كانيو ذكرى لتكرار التاريخ، حين قام ودفع بشكل خفيف اللاعب وينتربورن الذي سقط على الأرض بشكل متعمد من أجل تقليد حادثة حصلت من 18 عاماً في هيلزبرة.

انضم دي كانيو في عام 1997 إلى نادي شيفيلند ويدنزداي الإنكليزي مقابل 4.2 ملايين جنيه إسترليني قادماً من نادي سلتيك الاسكتلندي، وفي عامه الثاني، وتحديداً يوم 26 سبتمبر/ أيلول 1998، دفع الحكم بول ألوك أمام الجماهير في الملعب خلال اللقاء الذي جمع فريقه بنظيره أرسنال.

يومها غضب دي كانيو بسبب البطاقة الحمراء التي رفعت في وجهه، فأقدم على هذه الفعلة التي أوقفته لمدة 11 مباراة كاملة ودفع مبلغ 10 آلاف جنيه إسترليني، وكان وينتربورن لاعباً في نادي أرسنال يومها، إذ لعب برفقته من سنة 1987 حتى 2000، فقرر في المباراة الودية مع المهاجم الإيطالي إحياء تلك اللقطة الغريبة والتي تحولت بعد هذه المدة في ملعب الإمارات إلى ذكرى جميلة أثارت إعجاب الجميع.

 

ذات صلة

الصورة
هل استحق أرسنال ضربة جزاء (العربي الجديد/Getty)

رياضة

شهدت القمة المثيرة التي جمعت فريقي أرسنال ومانشستر سيتي التي جرت اليوم السبت في الجولة الحادية والعشرين من الدوري الإنكليزي الممتاز العديد من الحالات التحكيمية التي أثارت التساؤلات.

الصورة
Getty-Arab Legends vs World Legends - FIFA Arab Cup 2021

رياضة

التقى نجوم كرة القدم بملعب "الثمامة" المونديالي، في قمة جمعت بين منتخب نجوم كرة القدم العالمية ونظرائهم العرب، ليلة قبل المباراة النهائية لكأس العرب 2021، ومباراة تحديد صاحب المركز الثالث، وهي الفرصة التي تحدث فيها المدرب الفرنسي الشهير، آرسين فينغر

الصورة
Ellyes Skhiri

رياضة

بات من الصعب جداً أن يغادر النجم التونسي إلياس السخيري فريق كولن الألماني خلال فترة الانتقالات الصيفية الحالية، التي تنتهي اليوم الثلاثاء، رغم الحديث بقوة عن إمكانية رحيله إلى نادي ميلان الإيطالي.

الصورة

رياضة

استطاع النجم السويدي زلاتان إبراهيموفيتش قبل أيام تجاوز حاجز الـ500 هدف في مسيرته مع الأندية، مؤكداً أنه واحدٌ من أعظم المهاجمين في تاريخ كرة القدم.

المساهمون