بعد بنزيمة... رئيس نابولي يهاجم ساري بانتقاد لاذع!

بعد بنزيمة... رئيس نابولي يهاجم ساري بانتقاد لاذع!

23 يوليو 2018
الصورة
رئيس نادي نابولي دي لورينتيس (Getty)
+ الخط -
اشتعلت الحرب الكلامية بين رئيس نادي نابولي، أوريليو دي لورينتيس، ومدرب الفريق السابق، ماوريسيو ساري، الذي انتقل حديثا لتدريب نادي تشلسي الإنكليزي، بعدما وجه الطرفان انتقادات لاذعة، وكان آخرها قيام المدرب بالكشف عن تدخل رئيس النادي الإيطالي بشكل مبالغ فيه بشؤون الفريق الأول.

وعرف رئيس نابولي الإيطالي، ومنتج الأفلام السينمائية، بتصريحاته المثيرة للجدل تجاه كلّ من يتحدث عن ناديه بسوء، وكان آخرها تصريحه حول مدرب نابولي في الموسمين السابقين، ساري، الذي أقاله دي لورينتيس بعد فشله في الفوز بالإسكوديتو.



وقال رجل الأعمال الإيطالي دي لورينتيس (69 عاما) في تصريح تلفزيوني لشبكة قنوات سكاي الإيطالية: "لم أحبذ أن يقول ماوريسيو ساري إننا وقعنا نحن الاثنين في عدة أخطاء، لم أتسبب بأي شيء وكل كلامه غير صحيح. بل على العكس تماماً تصرف بطريقة سيئة مع اللاعبين، لم يكن يحترمهم بشكلٍ كافٍ وكان يذبحهم خلال حصصه التدريبية"!

وأضاف: "الآن عندما انتقل إلى تشلسي، يريد ضم جميع لاعبي نابولي إلى فريقه، لقد سمحت لجورجينيو بالذهاب إلى تشلسي، ويريد أن يضيف أمادو دياوارا إلى تشكيلته". يذكر أنّ ساري وقع مع تشلسي الإنكليزي عقدا بموسمين، خلفا لأنطونيو كونتي، في حين تعاقد نادي نابولي مع، المخضرم الإيطالي، كارلو أنشيلوتي.

المساهمون