بعد اتهامه بالتحرش الجنسي... اعتقال المخرج الفرنسي كريستوف روجيا

14 يناير 2020
الصورة
نفى روجيا اتهامات الممثلة أديل هانيل (فرانس برس)
+ الخط -
ألقي القبض على المخرج الفرنسي كريستوف روجيا؛ بسبب مزاعم التحرش التي وجهتها ضدّه الممثلة الفرنسية أديل هانيل.

وقالت الشرطة الفرنسية، اليوم الثلاثاء، إنّ كريستوف روجيا اعتُقل في إطار التحقيق في "اعتداء جنسي على قاصر".

وكانت هانيل (31 عاماً) قد قالت إنها واجهت تحرشاً جنسياً حين كانت في سن الـ12، أثناء عملها في فيلمها الأولّ "الشياطين" Les Diables مع روجيا (55 عاماً)، في حديثها لموقع "ميديا بارت" الإخباري، في نوفمبر/تشرين الثاني الماضي.

وكشفت هانيل، لـ"ميديا بارت"، أنّ روجيا أساء إليها جنسياً خلال مراهقتها، حين سافرا معاً للترويج لفيلم "الشياطين".

وأحدثت تصريحاتها صدمة في الوسط السينمائي الفرنسي، ما دفع "جمعية مخرجي الأفلام الفرنسية" إلى استبعاد روجيا من عضويتها، علماً أنه كان أحد رؤسائها، وهي أول مرة تتخذ فيها مثل هذه الخطوة.

ورفضت هانيل رفع دعوى قضائية، قائلة إنها لا تثق في النظام القضائي الفرنسي، لكن بناء على شهادتها لـ"ميديا بارت"، فتح المدعي العام تحقيقاً في "الاعتداء الجنسي على قاصر من شخص في موقع سلطة".

ونفى روجيا اتهامات الممثلة بالاعتداء الجنسي، ولكنّه أقرّ بارتكاب "أخطاء سلوكية" إزاءها.

المساهمون