بعد "بيبلوس"... "بنك عوده" اللبناني يواجه إنذاراً بسداد شيكات باليورو

26 نوفمبر 2019
الصورة
ضغط كبير على "عوده" والمصارف من المودعين (فرانس برس)
+ الخط -

بعد إلزام القضاء اللبناني "بنك بيبلوس" اللبناني دفع وديعة لأحد عملائه، يواجه "بنك عوده" إنذاراً بالتقاضي نتيجة رفضه سداد شيكات مسحوبة باليورو من شركة "عطوي" لصالح شركات إسبانية.

ورغم طمأنة "مصرف لبنان" المركزي و"جمعية مصارف لبنان" بأن "بنك عوده" يتمتع بالسيولة اللازمة لإدارة عملياته، تداولت مواقع محلية لبنانية صورة لإنذار موجّه من شركة "عطوي غروب للتجارة" بواسطة كاتب العدل في منطقة برج البراجنة، محمد حمادة، إلى "بنك عوده"، لضرورة دفع الأخير كامل قيمة الشيكات المسحوبة من حساب الشركة بالعملة الأوروبية الموحدة بقيمة مليون و200 ألف يورو تحت طائلة مراجعة القضاء المختص.

الإنذار الموجّه بتاريخ 22 نوفمبر/ تشرين الثاني الجاري، يشير إلى أن "عطوي" تعمل في مجال تجارة واستيراد البلاط والسيراميك من الخارج منذ أكثر من 20 سنة وتملك شركة مسجلة قانوناً تحمل اسم شركة عطوي غروب للتجارة العامة، وتستورد بضاعتها من الخارج، وخاصة من إسبانيا.

وتوضح الشركة في الإنذار الموجّه إلى البنك أنها استوردت على مدى أكثر من 6 أشهر كميات من البضاعة من إسبانيا وأصدرت ثمنها شيكات من حسابها باليورو في "عوده".
وقد أبلغ أصحاب المعامل في إسبانيا شركة عطوي بتأخر صرف شيكاتهم المدفوعة من حساب الشركة اللبنانية رغم احتوائه على ما يكفي من أموال لسداد قيمة كل الشيكات المستحقة بتاريخها.


(تويتر)

وعليه، أنذرت "عطوي" عبر كاتب العدل، المصرف المذكور بضرورة دفع كامل قيمة الشيكات المسحوبة من حسابها على "عوده" - فرع "الجفينور"، تحت طائلة مراجعة القضاء المختص وتحميله كامل المسؤولية القانونية وتغريمه العطل والضرر والرسوم كافة.

المساهمون