بريطانيا تثق في اقتصاد الصين رغم التباطؤ

بريطانيا تثق في اقتصاد الصين رغم التباطؤ

20 سبتمبر 2015
الصورة
وزير المالية البريطاني، جورج أوزبورن (أرشيف/Getty)
+ الخط -
أبدى وزير المالية البريطاني جورج أوزبورن، اليوم الأحد، ثقته في اقتصاد الصين رغم التباطؤ وقال إن: "البلاد تمر بتحول ضروري، ولكن لا تزال محركا رئيسيا للنمو العالمي".

وتضافرت سلسلة من البيانات الضعيفة وتقلبات الأسعار الشديدة في أسواق الأسهم، وخفض مفاجئ لقيمة اليوان في أغسطس/آب الماضي، لتذكي مخاوف من تباطؤ اقتصاد الصين بوتيرة أسرع من التوقعات، وهو ما يهدد هدف بكين بتسجيل نمو بمعدل 7% في 2015.

وقال في بداية رحلة للصين تستمر خمسة أيام: "تمر الصين بفترة تحول ضروري وصعب؛ وهو مهم كي يوفر الاقتصاد الصيني فرص عمل جيدة ومستويات معيشة أعلى لمواطنيها البالغ تعدادهم 1.3 مليار نسمة".

وقال أوزبورن إنه عازم على زيارة شنغهاي الثلاثاء القادم، ليتحدث عما شهدته الأسواق المالية خلال الصيف.

وأضاف: "بالطبع كانت هناك تقلبات.. رأينا ذلك خلال الصيف في تقديرنا أن تأثير ذلك على الأسواق المالية الأخرى كان محدوداً نسبياً".

ووصف أوزبورن وفقا لـ"رويترز" اقتصاد بلاده بأنه الأكثر انفتاحا في الغرب على الاستثمارات الصينية.

وتابع: "نحن نرحب بالاستثمارات الصينية.. تستقبل بريطانيا استثمارات ضخمة في الوقت الحالي، وبالطبع نحن نجتذب استثمارات أكثر مما تستثمره ألمانيا وفرنسا وإيطاليا مجتمعين في بريطانيا.

 
اقرأ أيضاً: بنك التنمية الصيني يعيد رسم الخريطة المالية العالمية

المساهمون