برلماني مصري يطالب بفتح ملف مخالفات الأندية والاتحادات الرياضية

برلماني مصري يطالب بفتح ملف مخالفات الأندية والاتحادات الرياضية

12 ديسمبر 2019
الصورة
الأندية المصرية ستكون تحت المساءلة (Getty)
+ الخط -

تقدم عضو مجلس النواب المصري، محمد فؤاد، اليوم الخميس، بطلب إحاطة موجه إلى رئيس مجلس الوزراء، بشأن فتح ملفات مخالفات الأندية والاتحادات الرياضية، ومواجهة الفساد والمخالفات بحزم وقوة، وعدم الالتفات إلى فزاعات الشطب أو الحرمان من قبل الاتحادات الدولية، والتي يستخدمها البعض للاستمرار في مخالفاتهم الجسيمة.

واستشهد فؤاد بإحالة وزارة الشباب والرياضة اتحاد رفع الأثقال إلى النيابة العامة، بعد الحرمان من المشاركة في دورة الألعاب الأولمبية، والتي تستضيفها العاصمة اليابانية طوكيو منتصف العام المقبل، بسبب اكتشاف عينات إيجابية للمنشطات، ووقف الاتحاد لمدة عامين، وحرمانه من المشاركة في أي بطولة خلال هذه الفترة، إلى جانب توقيع عقوبات مالية نتيجة تهاون المسؤولين.



وأشار إلى أن تراخي اللجنة الأولمبية، والمنظمة المصرية لمكافحة المنشطات، في أداء عملهما، تسبب في تجميد عضوية اتحاد رفع الأثقال المصري دولياً، وتغريمه مبلغ 200 ألف دولار بناءً على توصية اللجنة الدولية الخاصة بمكافحة المنشطات، مشدداً على ضرورة محاسبة المقصرين والمتهاونين في أداء عملهم، وكشف جميع ملفات وقضايا الفساد في المجال الرياضي.

وأضاف فؤاد أنه تقدم كذلك باستجواب ضد وزير الشباب والرياضة، أشرف صبحي، بسبب استمرار تجاوزات اللجنة الأولمبية بلا تدخل من الوزارة، والبطء الشديد في اتخاذ القرارات والإجراءات المناسبة تجاه تعديات اللجنة، وسيطرتها على الاتحادات الرياضية، وهو ما أضاع هيبة الدولة المصرية، وأهدر العديد من حقوقها في مجال الرياضة.

المساهمون