برلماني سوداني يدعو لفك الارتباط بالقضية الفلسطينية و"حماس" وإيران

برلماني سوداني يدعو لفك الارتباط بالقضية الفلسطينية و"حماس" وإيران

25 فبراير 2014
الصورة
بابكر: أولادنا أولى من أولاد غزة
+ الخط -

طالب البرلماني السوداني، عبد الرؤوف بابكر، الحكومة بفك ارتباطها مع حركة المقاومة الاسلامية "حماس" وإيران، فضلاً عن دعوته الحكومة إلى تغيير خطابها الداعم للقضية الفلسطينية.

ونقلت صحيفة "سودان تريبيونعن بابكر، وهو نائب عن ولاية كردفان غرب السودان ومحسوب على المؤتمر الوطني (الحزب الحاكم)، حثّه الحكومة على تغيير خطابها السياسي. وانتقد تمسكها بدعم إيران وفلسطين، قائلاً: "أولادنا أولى من أولاد غزة. الناس في كردفان محتاجين لجرعة مويّة (ماء)".

في المقابل، دعا بابكر، وهو من أكبر مصدّري الصمغ في السودان خلال جلسة عقدها البرلمان حول المقاطعة الأميركية وأثرها على المواطنين، إلى وقف تصدير الصمغ العربي لمدة عامين "لتركيع العالم".

وخلال الجلسة، وجّه نواب في البرلمان انتقادات حادة الى النهج المتشدد في سياسة الخرطوم تجاه واشنطن، فيما كشفت وزارة الخارجية السودانية عن احتجاز الولايات المتحدة الأميركية أموالاً وأصولاً سودانية تقارب قيمتها 48 مليون دولار.

المساهمون