برشلونة يحقق فوزه الـ19... وميسي يتابع مسلسل التألق

برشلونة يحقق فوزه الـ19... وميسي يتابع مسلسل التألق

17 فبراير 2016
الصورة
برشلونة انتصر بثلاثة لواحد (العربي الجديد/ Getty)
+ الخط -

تابع برشلونة انتصاراته هذا الموسم، حيث حقق الفوز التاسع عشر في مسابقة الدوري الإسباني، خلال المباراة المؤجلة من الجولة السادسة عشرة، على حساب خصمه سبورتينغ خيخون بنتيجة 3-1، حيث قدم الثنائي، الأرجنتيني ليونيل ميسي والأوروغوياني لويس سواريز مستوى رائعا وتناوبا على تسجيل وصناعة أهداف اللقاء.

هدفان لميسي
دخل برشلونة المباراة بقوة، وسيطر على الكرة أمام جماهير المولينون، وشكل خطورة منذ الدقيقة الثالثة، حين تلقى الكرواتي إيفان راكيتيتش كرة عرضية من زميله التركي أردا توران، لكن تسديدة الأول مرت إلى جانب قائم مرمى خيخون، ومن هجمة مرتدة عن طريق اللاعب المعار من برشلونة، والذي يشبهه بعضهم بـ"ميسي الجديد"، صاحب الـ19 سنة خليلوفيتش، تجاوز فيها دفاع البرسا، ومررها لزميله أليكس مينديز، لكنه كرته مرت إلى جانب مرمى الحارس التشيلي كلاوديو برافو، وبعد إصابة المدافع خورخي ميري وخروجه لتلقي العلاج، صنع النجم البرازيلي نيمار دا سيلفا أخطر فرص المباراة، حين لعب كرة بينية إلى منطقة الـ6 ياردات، فسددها الأوروغوياني لويس سواريز أرضية، إلا أن الحارس إيفان كويار خلصها ببراعة إلى ركلة ركنية.

وفي الدقيقة الخامسة والعشرين أحرز النجم الأرجنتيني ليونيل ميسي هدفه رقم 300، ليفتتح باب التسجيل لبرشلونة، حين أطلق تسديدة قوية من مسافة 24 مترا، إلى الزاوية اليسرى للحارس إيفان كويار الذي فشل في التصدي للكرة، لكن رد أصحاب الدار لم يتأخر أبداً، حين لعب أليكس مينديز كرة عرضية لزميله كارلوس كاسترو الذي نجح في هز شباك برافو. لم يمر الكثير من الوقت على فرحة لاعبي خيخون إذ عاد ميسي وأحرز هدفه الثاني في اللقاء بعد تبادلٍ رائع للكرة مع سواريز. البرسا سيطر على مجريات الفترة الأولى، فيما اعتمد سبورتينغ على الكرات المرتدة.

سواريز يحسم اللقاء
ومع انطلاق الشوط الثاني دخل برشلونة بشكل قوي وحاول تسجيل الهدف الثالث، لكن لاعبي لويس إنريكي أضاعوا الكثير من الفرص، وكاد خيخون أن يعدل النتيجة لكن برافو كان في الموعد وخلص الكرة ببراعة، واحتسب الحكم ريكاردو بينغوتيسيا ركلة جزاء لصالح البلاوغرانا في الدقيقة 61، فانبرى لها المهاجم سواريز، إلا أن حارس المرمى كويار تألق وذاد عن شباكه بطريقة رائعة، لكن هداف الدوري الإسباني في الوقت الحالي، عوض ركلة الجزاء، حين تجاوز مدافع خيخون، ليسدد الكرة بقدمه اليسرى في شباك أصحاب الأرض والجمهور، ليرفع رصيده إلى 24 هدفاً.

وتابعت كتيبة المدرب الإسباني، وابن مدينة خيخون، لويس إنريكي، السيطرة على مجريات الشوط الثاني، حيث صنع الفريق العديد من الفرص، خاصة عن طريق الثلاثي المرعب ميسي-نيمار-سواريز، وأخرج إنريكي بعد ذلك سيرجيو بوسكيتس وكذلك جيرارد بيكيه، حيث أقحم كلاً من باترا والأرجنتيني خافيير ماسكيرانو، حيث يسعى برشلونة للحفاظ على لياقة لاعبيه البدنية، خاصة أنه أمام استحقاقات مهمة، إذ يخوض مباراة يوم السبت في الدوري الإسباني أمام لاس بالماس، ثم يلتقي أرسنال الإنجليزي في ذهاب دوري أبطال أوروبا، ورفع البرسا بعد هذا الفوز رصيده إلى 60 نقطة، ليعزز صدارته في الليغا، ويوسع الفارق مع أبرز منافسيه أتلتيكو مدريد إلى 6 نقاط.

اقرأ أيضاً: رونالدو يواصل رحلة "التعليقات المعادية لميسي"

المساهمون