براءة #مبارك تبشر بـ#الثورة_مستمرة

03 مارس 2017
الصورة
أعاد الناشطون إحياء وسوم الثورة (محمد حسام/فرانس برس)
+ الخط -




لجأ الناشطون إلى منصات التواصل الاجتماعي، ليعبروا عن حزنهم وقهرهم، عقب صدور حكم محكمة النقض، ببراءة الرئيس المصري المخلوع، حسني مبارك، النهائية من قتل المتظاهرين. وكما توقع كثيرون، اتهم محاميه، فريد الديب، "جماعة الإخوان المسلمين" و"حركة حماس" بـ"قتل الثوار".

ورغم انشغال رواد مواقع التواصل الاجتماعي بزيارة المستشارة الألمانية، أنغيلا ميركل، إلى القاهرة، ومحاولة الكتائب والمواقع المؤيدة للنظام الحالي شغل المصريين بها، تصدر وسم "#مبارك" قائمة الأكثر تداولاً على موقع "تويتر".

وتنوعت التغريدات بين بكاء الثوار ونحيبهم على الشهداء، وشماتة فلول مبارك وجماعة "أنا آسف يا ريس"، مع غياب ملحوظ لكتائب الرئيس المصري، عبدالفتاح السيسي، الإلكترونية.

غرد الحقوقي جمال عيد "إذا مات الآن سيموت لصاً، إذا امتد به العمر سنحاكمه محاكمة جادة عادلة على باقي جرائمه. مبارك حرامي، و#الثورة_مستمرة".


وكتب المدون اليساري شريف عزت ساخراً "وبعد 6 سنين كلام عن الثورة 6 سنييييين، إيه رأيك بيفتح تويتر لقى مبارك براءة"، وتابع "مش مستغرب من الحكم والهري المكرر عن المؤامرة الكونية، أنا بس هموت وأعرف إنتوا مندهشين ازاي من البراءة؟! هو كان في محاكمة من أصله!".

وتخيلت صاحبة حساب "جياد الرهبة" حواراً كالتالي "‏براءة #مبارك في قضية قتل المتظاهرين، مبارك للسيسي: أنا بعرف أربي كلاب أصيله، السيسي: إحنا خدامين سعادتك".


وغرد الناشط أحمد البقري عن موقف الإعلامي وعضو مجلس النواب، مصطفى بكري، قائلاً إنه "في 3 دقائق مصطفى بكري قبل الانقلاب: #مبارك متورط حتى النخاع في قتل المتظاهرين، مصطفى بكري بعد الانقلاب: كان هناك يقين أن مبارك بريء منذ البداية!".

وسخر "الحاج جورج" من مقولة المجلس العسكري بعد "ثورة يناير"، فكتب "‏بس احنا لازم نحاكم مبارك محاكمة عادية مش ثورية علشان نعرف نرجع الفلوس المتهربة، هق هق هق". ووجهت ندى كلمتها لمبارك "مبروك البراءة من قاضي الدنيا وفى انتظار حكم قاضي الآخرة #مبارك".

ورأى هيثم كمال البراءة ضرورة "#مصر_محتاجة مبارك يخرج براءة ..عشان نبقا ضربنا المثل في أخيب ثورة في التاريخ.."، بينما اعتبر المحامي، عمرو عبدالهادي، أن "‏صدور حكم نهائي ببراءة مبارك أثناء زيارة ميركل إلى القاهرة مقصودة أن السيسي يعطي رسالة إلى ان براءة مبارك تنال تأييدا دوليا واسعا".

وتساءل مستشار وزير الأوقاف السابق، محمد الصغير "‏#قضاء_السيسي يحكم ببراءة مبارك من قتل المتظاهرين! هل ستقيد الجريمة ضد مجهول؟ أم أن الجريمة هي ثورة هؤلاء الشباب ضد مبارك في #ميدان_التحرير؟!".

وسخر مصري "يعني بتحاكم مبارك بقوانينه وقصاد قضاء مبارك وشرطة مبارك وجيش مبارك ومخابرات مبارك وعاوزة يتسجن ازاي؟ أصلي لسة عندي شوية عقل كنت ناسيهم".

وعن الإعلامي إبراهيم عيسى الذي أجبر على ترك الشاشة، نشر فيديو عن شهادته بتبرئة مبارك، وتداول بعض الناشطين عدد، اليوم الجمعة، من صحيفته "المقال" وتجاهله لبراءة مبارك.


وقال حمدي إن "إبراهيم عيسى عمل فلوس من حب مبارك، وضد مبارك، ومن ثورة يناير، ومن خيانتها ومن 30 ستة، ودعم السيسي ومن معارضتهم. هو فعلا أكتر منتفع في مصر"، وكتبت الصحافية ناديا أبو المجد "ولا ننسى شهادة إبراهيم عيسى بتبرئة #مبارك بعد ما كان عامل معارض أيامه، وضحك على كثيرين منهم #البرادعي، ولسه عامل فيها معارض وناس بتصدق".

وغرد الروائي المؤيد للسيسي سابقاً، علاء الأسواني "ألف مبروك على براءة مبارك من قتل المتظاهرين، تحية لقضائنا الشامخ، أقترح إقامة حفل تكريم لمبارك والعادلي وحمدي بدين وكل الذين لم يقتلوا أحداً". وسخر الحساب المنسوب للفنان نجاح الموجي "بعد الحكم ببراءة #مبارك كده عرفنا إيه السبب انهم سموها قضية القرن"، وتساءل "هو #مبارك هيرفع قضية رد شرف وتشهير على الشعب المصري إمتى؟".

وأعاد الناشطون إحياء وسوم الثورة، وبينها "#مبارك_قاتل"، و"#الثورة_مستمرة"، و"#صرخة_شعب_لاسقاط_النظام".

حساب "ميدان رابعة العدوية" كتب "#صرخة_شعب_لإسقاط_النظام، قولا واحدا، مفيش حق شهيد هيرجع غير بالثورة #خلص_الكلام #الثورة_هي_الحل #اللهم_قصاص". وقال مواطن مصري بأسى "#صرخة_شعب_لإسقاط_النظام، لا تحلموا بوطن سعيد، فخلف كل مبارك يرحل مبارك جديد، وخلف كل شهيد يرحل شهيد جديد، فكلهم حسني مبارك وكلنا خالد سعيد".

أما حساب "يسقط حكم المبرسمين" فقال ساخراً "#صرخة_شعب_لإسقاط_النظام، مبرووك أبو علاء على الأسفلت، الخطوة اللي جاية، محاكمة الشهداء وأسرهم والمصابين"، وأضاف "#صرخة_شعب_لإسقاط_النظام، مبارك على الاسفلت، يا أم نياظى روحي صحي أم خالد سعيد وقوليلها مبارك براءة الله، يخرب بيتنا إحنا يا جدعان".









المساهمون