بدء صرف المنحة القطرية لموظفي غزة

09 نوفمبر 2018
الصورة
سيستمر دفع المنحة للموظفين في غزة اليوم وغداً (Getty)
+ الخط -


بدأ آلاف الموظفين المدنيين التابعين لحكومة غزة السابقة التي تديرها حركة حماس، اليوم الجمعة، تلقي المنحة القطرية المقدمة لهم عبر فروع "بنك البريد" المنتشرة في قطاع غزة.

وسيستمر دفع المنحة للموظفين اليوم وغداً، وسيتم تنفيذ مشاريع دعم قطرية أخرى للفئات المهمشة خلال الأيام المقبلة، ضمن المنحة الأميرية لإغاثة غزة.

وأعلنت وزارة المالية بغزة في بيان صحافي توضيحي، تفاصيل عملية الصرف الخاصة بالموظفين، حيث ستقوم بصرف راتب كامل للموظفين المستفيدين من المنحة ولم يستلموا دفعة راتب يوليو/ تموز، على أن يتم الصرف لهم بواقع 50% في الأشهر الخمسة التالية.

وأضافت أن الموظفين المستفيدين من المنحة وصرفت لهم دفعة راتب يوليو/ تموز سيتم استكمال صرف الراتب لهم بواقع 40%، على أن يتم صرف الأشهر الخمسة التالية بما يوازي 50% من الراتب، موضحة أن غير المستفيدين من المنحة سيتم الصرف لهم بواقع 60% على مدار الستة شهور من الإيراد المحلي.

وخلال الفترة الماضية كانت وزارة المالية تقوم بصرف دفعة مالية بقيمة 40% من إجمالي رواتب الموظفين بغزة بحد أدنى 1200 شيكل، على فترات تتجاوز في بعض الأحيان 40 يوماً، فيما كانت تقوم بترحيل باقي الرواتب إلى المستحقات، بسبب عجز السيولة النقدية المتوفرة.

وسبق أن قدمت قطر منحة مالية لموظفي حكومة غزة السابقة، الذين ترفض السلطة الفلسطينية وحكومة الوفاق الوطني الاعتراف بهم، عبر دفعة مالية بقيمة 1200 دولار وجهت للموظفين المدنيين، فيما عملت وزارة المالية على صرف رواتب الأجهزة الأمنية بشكلٍ كامل عامي 2014 و2016.

ويقدر عدد الموظفين في قطاع غزة الذين يعملون بمختلف الوزارات والمنشآت الحكومية بنحو 43 ألف موظف، جرى تعيينهم في أعقاب أحداث الانقسام الداخلي عام 2007 ضمن الحكومة التي كان يترأسها سابقاً رئيس المكتب السياسي الحالي لحركة حماس إسماعيل هنية.

دلالات

المساهمون