بدء التحقيق لعزل ترامب يتصدّر مواقع التواصل

بدء التحقيق لعزل ترامب يتصدّر مواقع التواصل: "لا أحد فوق القانون"

25 سبتمبر 2019
أعلنت بيلوسي فتح تحقيق ضد ترامب (مانديل نغان/فرانس برس)
+ الخط -
ما إن أعلنت رئيسة مجلس النواب الأميركي الديمقراطية نانسي بيلوسي، الثلاثاء، (بالتوقيت المحلي) فتح تحقيق رسمي بهدف عزل الرئيس دونالد ترامب، حتى اشتعلت مواقع التواصل الاجتماعي بالقضيّة، وسط سخط مؤيدي ترامب واحتفالات معارضيه في أميركا والعالم.

وتصدّر وسم #ImpeachTheMF الوسوم الأكثر تداولاً حول عزل ترامب، وكان الأكثر تداولاً في الولايات المتحدة الأميركية، وحول العالم.

وفي تصريح للصحافيين، قالت بيلوسي إنّ التحقيق يبحث في انتهاك ترامب للدستور عبر السعي للحصول على مساعدة دولة أجنبيّة أي أوكرانيا لإيذاء خصمه الديمقراطي جو بايدن، وهو المرشح الأوفر حظاً للفوز بترشيح الحزب الديمقراطي في انتخابات الرئاسة الأميركية في 2020 كما تُشير الاستطلاعات حتى الساعة. وقالت بيلوسي إنّ "تصرفات رئاسة ترامب كشفت عن الحقائق المشينة لخيانة الرئيس لقسمه وخيانته لأمننا القومي وخيانته لنزاهة انتخاباتنا". وأضافت "لذلك، أعلن اليوم أنّ مجلس النواب يفتح تحقيقاً رسمياً لعزل" الرئيس.

من جانبه، ندّد ترامب خلال وجوده في نيويورك لحضور قمة الأمم المتحدة بالإجراءات، معتبراً إياها "حملة مطاردة نتنة"، مضيفاً "يوم بمثل هذه الأهميّة في الأمم المتحدة، كثير من العمل وكثير من النجاح، لكن الديمقراطيين قرّروا إفساد كلّ شيء (...) حملة مطاردة نتنة. أمر سيئ جداً لبلدنا". 


وانتشرت عدة وسوم تدعو لعزل الرئيس بينها #Impeach و#impeachment  و#ImpeachDonaldTrumpNOW   و#WeThePeople و#TraitorTrump و#NoOneIsAboveTheLaw. هذا بالإضافة إلى وسوم أخرى بينها #ImpeachTrump و#ImpeachTrumpNow و#ImpeachmentNow و#ImpeachmentParty.

ردود الفعل الأوليّة جاءت عبر تغريدات مليئة بالـ"ميمز" والرسوم والكلمات الساخرة. وأعرب البعض عن مفاجأتهم بحصول تحقيق العزل، فيما أعرب آخرون عن فرحهم عبر مقاطع تصوّر أشخاصاً يرقصون. وفيما أعرب البعض عن تخوّفهم من طريقة حصول التحقيق والوقت الذي سيستغرقه حتى الوصول للعزل في حال حصل، أو تحقّق الغاية من التحقيق، أشار آخرون إلى تصريحات ترامب عن كون إخفاق هذا التحقيق إيجابياً له، معربين عن تخوّفهم من ذلك.























المساهمون