بايرن ميونيخ يكشف مصير ليفاندوفسكي وكومان بعد المشاجرة العنيفة

بايرن ميونيخ يكشف مصير ليفاندوفسكي وكومان بعد المشاجرة العنيفة

13 ابريل 2019
الصورة
بايرن ميونيخ بأمسّ الحاجة للاعبيه حالياً (Getty)
+ الخط -

شهدت تدريبات نادي بايرن ميونيخ الألماني صباح الخميس، شجارًا عنيفًا بين نجمي الفريق، روبرت ليفاندوفسكي وكينغسلي كومان، وهي الحادثة التي عاد إليها مدرب الفريق نيكو كوفيتاش في مؤتمره الصحافي، إذ كان شاهدًا على الواقعة التي حدثت أمام عينيه، وكذلك باقي اللاعبين الحاضرين في الحصة التدريبية.

وكانت صحيفة "بيلد" الألمانية قد كشفت في الساعات الماضية، عن تفاصيل هذا الشجار، وكيف تطور من تلاسن لفظي وتبادل للشتائم، إلى ضرب باللكمات، وهذا بعدما رفض الفرنسي كومان تقبل انتقاد من زميله البولندي ليفاندوفسكي.

ووضع المدرب الكرواتي نيكو كوفاتش، النقاط على الحروف بخصوص هذه الواقعة، مؤكد أن الملف القضية قد تم غلقه، دون وجود أي نية من النادي في تسليط عقوبات على هذا الثنائي.
وقال كوفاتش: "لقد انفردت بليفاندوفسكي وكومان بعد نهاية التدريبات، وتحدثنا وأصبح كل شيء من الماضي، بعدما بادر كلّ واحد منهما للاعتذار عما جرى".

وأضاف المدرب السابق لإينتراخت فرانكفورت: "لن يتم فرض أي عقوبة على هذا الثنائي، سواء مالية أو أي عقوبة من نوع آخر".

وواصل: "اللاعبان عبرا عن أسفهما لما حدث، وهذه الأمور قد نشهدها في كلّ فريق، التدريبات فيها حماس وقتال وعاطفة، من الممكن أن يحدث أي شيء، ونحن علينا أن نرى الأمور من الناحية الإيجابية، فهو يدلُّ على الرغبة الموجودة في فريقنا على القتال لإنهاء الموسم بشكل جيد".


ويستعد نادي بايرن ميونيخ لمواجهة نادي فورتونا دوسلدورف ضمن الأسبوع الـ29 من الدوري الألماني، إذ يهدف العملاق البافاري للفوز والتمسك بصدارة "البوندسليغا"، التي استعاداها بعد أن ضرب بقوة غريمه بوروسيا دورتموند 5/0 الأسبوع الماضي.

المساهمون