بالفيديو..مدرب برشلونة إنريكي..يفقد أعصابه في ليلة "الرقم القياسي"!

بالفيديو..مدرب برشلونة إنريكي..يفقد أعصابه في ليلة "الرقم القياسي"!

العربي الجديد
11 فبراير 2016
+ الخط -

شهدت المباراة التي جمعت بين فريقي برشلونة وفالنسيا في إياب الدور قبل النهائي من مسابقة كأس ملك إسبانيا لكرة القدم، لقطة مثيرة للمدير الفني للفريق الكتالوني لويس إنريكي، ظهر فيها غاضبا بشدة بسبب بعض الأخطاء الدفاعية للاعبي فريقه.

وصب لويس إنريكي جام غضبه على لاعبيه في الدقيقة 32 من زمن المباراة التي جرت على ملعب "الميستايا" معقل فريق فالنسيا الإسباني، وذلك بعدما ارتكبوا بعض الأخطاء الدفاعية وليقوم إنريكي برمي علبة مياه على الأرض بشكل غاضب للغاية تعبيرا عن عدم رضاه على الأداء.

وكان غضب إنريكي عند محله بعدما سجل ألفارو نيغريدو هدف الافتتاح الأول لفالنسيا بسبب الأخطاء في الأداء التي كلفت فيما بعد هدفا في شباك الحارس الألماني للفريق الكتالوني تير شتيغين، رغم أن برشلونة كان قد فاز ذهابا على ملعبه بسبعة أهداف نظيفة وقد حسم بطاقة التأهل للنهائي.

ونجح برشلونة في تعديل النتيجة في الشوط الثاني من المباراة التي حملت نبأ طيبا للمدرب لويس إنريكي، بعيدا عن التأهل إلى نهائي المسابقة.

وهذه المباراة التاسعة والعشرون على التوالي التي يخوضها الفريق بقيادة إنريكي دون أن يعرف طعم الهزيمة، ليتفوق على الرقم القياسي المسجل باسم مدرب الفريق السابق بيب غوارديولا، فيما حجز بذلك الفريق الكتالوني مقعده في المباراة النهائية للمرة الثامنة والثلاثين في تاريخه (رقم قياسي) علما بأنه يحمل الرقم القياسي أيضا في عدد الألقاب التي فاز بها (27 لقب).

اقرأ أيضا..
مفاجأة.. بيريز كان يخطط للإطاحة بزيدان!

ذات صلة

الصورة
Getty

رياضة

يتصدر مبدأ "كرة القدم أهداف" المشهد في اللعبة الشعبية الأولى بالعالم، لكن قد لا تكمن كل المتعة في اللمسة الأخيرة واهتزاز الشباك، بل ربما يكون السحر في اللمسة قبل الأخيرة أو في عملية بناء الهجمة.

الصورة
جدول برشلونة الجنوني 2021: معارك خارج الأرض

رياضة

بعد أن أسفرت قرعة كأس ملك إسبانيا عن مواجهة فريق برشلونة لمنافسه إشبيلية في الدور نصف النهائي، اتضح أن الفريق سيلعب مباراة الذهاب على أرض الفريق الأندلسي في ملعب "سانشيز بيزيخوان"، لتكون حصيلة المباريات التي لعبها الفريق في عام 2021 جنونية.

الصورة
فرينكي دي يونغ الهداف... "ميسي" برشلونة الجديد

رياضة

كان النجم الأرجنتيني في السنوات الأخيرة المُنقذ الأول والأخير لفريق برشلونة خصوصاً في المباريات الصعبة والمعقدة، لكن هناك من برز إلى الواجهة وبدأ يخطف الأنظار بقوة مع النادي "الكتالوني" في الفترة الأخيرة بسبب الأداء الخارق ومعدل تهديفه المرتفع

الصورة
 هل تذكر آخر هزيمة أوروبية لبرشلونة في ملعبه؟

رياضة

تأهل فريقا برشلونة وأثلتيك بلباو إلى نهائي كأس السوبر الإسباني لكرة القدم، بعدما فاز برشلونة على نظيره ريال سوسيداد بالترجيح، وقهر بلباو ريال مدريد فتأهلا للنهائي المقرر الأحد.

المساهمون