بالفيديو...لاعب برازيلي يُسجل واحدة من أجمل ضربات الجزاء

العربي الجديد
08 مايو 2015
+ الخط -

شهدت المباراة التي جمعت بين فريقي الحد والرفاع، ضمن منافسات الدور نصف النهائي من بطولة كأس الاتحاد البحريني لكرة القدم؛ تسجيل واحدة من أجمل ضربات الجزاء في تاريخ كرة القدم؛ إن لم تكن الأجمل على الإطلاق في عالم الساحرة المستديرة.

وتعاون مهاجم فريق الحد، البرازيلي لياندسون دياز دا سيلفا المعروف باسم ريكو مع أحد زملائه بالفريق بشكل جريء في تنفيذ ركلة جزاء ناجحة، حيث قام الأول بتحريك الكرة إلى الأخير بشكل قانوني لينجح في خداع حارس مرمى فريق الرفاع، قبل أن يقوم اللاعبان بتناقل الكرة فيما بينهم، حتى أسكنها اللاعب البرازيلي في الشباك، مُسجلاً هدف فريقه الثالث في المباراة التي فاز فيها بنتيجة (3 – 1).

وأعاد ثنائي فريق الحد البحريني بتسجيلهما هذا الهدف الرائع ذكريات لقطة ركلة الجزاء الشهيرة، التي نفذها الهولندي الطائر يوهان كرويف مع زميله السابق في أياكس أمستردام، الدنماركي ياسبر أولسن، في ديسمبر/كانون الأول من عام 1982؛ حيث حصّل آنذاك المهاجم يوهان كرويف على ضربة جزاء.

وتقدم أسطورة كرة القدم الهولندية آنذاك لتنفيذ تلك الضربة، وبينما انتظر الجميع أن يُسدد "كرويف" إلى عرين الخصم؛ فاجأ الجميع حين مرّر الكرة عرضياً إلى زميله جيسبر أولسن؛ أدى ذلك إلى تقدم الحارس أوتّو فيرسفيلد نحوه، وكان أولسن أعاد الكرة إلى كرويف الذي تطلب الأمر منه لمسة بسيطة ليودعها داخل الشباك.

وإن كانت لقطة "كرويف وأولسن" هي الأشهر في عالم الساحرة المستديرة؛ إلا أنّها لم تكن الأولى؛ فقد شهدت المباراة التي جمعت بين المنتخبين البلجيكي والأيسلندي في التصفيات الأوروبية المؤهلة لبطولة كأس العالم 1958 في السويد؛ إحراز ضربة جزاء بنفس الكيفية؛ كانا بطلاها المهاجمان، ريك كوبينز، وزميله أندريه بيترز.


ذات صلة

الصورة
رغم كل الصعوبات... من هو الرباعي الذي حمل زيدان إلى القمة؟

رياضة

رغم الصعوبات التي عانى منها المدرب الفرنسي، زيدان، بسبب كثرة الإصابات والظروف الفنية الصعبة لجهوزية اللاعبين بسبب فيروس "كورونا"، إلا أن ريال مدريد عاد إلى قمة مستواه الفني مؤخراً والفضل يعود لرباعي مُميز كان العمود الفقري للنجاح.

الصورة
المربع الذهبي في "البريميرليغ"... البقاء للأقوى

رياضة

بعدما استحوذ فريق مانشستر سيتي على صدارة الدوي الإنكليزي وابتعد بفارق 12 نقطة عن أقرب ملاحقيه، فريق مانشستر يونايتد، ترك وراءه منافسة شرسة على المقاعد المؤهلة إلى البطولات الأوروبية في الموسم المقبل، إذ سيتأهل إليها من يبقى قوياً حتى النهاية.

الصورة
عدم التجديد مع "الملكي"... هذا ما سيخسره سيرجيو راموس

رياضة

نشرت صحيفة "ماركا" الإسبانية قبل أيام تقريراً عن المدافع سيرجيو راموس، الذي يقترب من مغادرة ريال مدريد وخسائره في حال مغادرته النادي خلال سوق الانتقالات الصيفية القادمة، خصوصاً أنه أحد أساطير النادي.

الصورة
الأعلى أجراً في تاريخ مدربي "الباريسي"... بوتشيتينو يدخل "التوب 10"

رياضة

أمسى المدرب الأرجنتيني ماوريسيو بوتشيتينو المدرب الأعلى أجراً في تاريخ مدربي باريس سان جيرمان، ولكن رغم تلقيه راتباً ضخماً بموجب عقده الجديد مع النادي الفرنسي، إلا أنه لم يدخل قائمة أكثر 5 مدربين تقاضياً للأجور بل دخل "التوب 10" لأول مرة.

المساهمون