بالفيديو..درس في الإنسانية.."كرة القدم أكثر من مجرد لعبة"

بالفيديو..درس في الإنسانية.."كرة القدم أكثر من مجرد لعبة"

العربي الجديد
12 مارس 2015
+ الخط -
عاشت جماهير كرة القدم البلجيكية على إيقاع البعد الإنساني لكرة القدم، وما تحمله هذه الرياضة من جوانب إنسانية ذات أهمية كبيرة، عندما قامت إدارة نادي رويال أنتويرب، الذي يُنافس في دوري الدرجة الثانية البلجيكي لكرة القدم، بمنح شرف إطلاق ركلة بداية المباراة التي جمعت الفريق بنظيره "ماسميخيلين" لمشجعٍ يُعاني من مرض السرطان.

وحقّقت إدارة نادي رويال أنتويرب، الذي يُنافس في دوري الدرجة الثانية البلجيكي لكرة القدم، أمنية مشجع النادي، فيم دي كليرك، الذي أعرب عن رغبته في مشاهدة إحدى مباريات فريقه المفضل "رويال أنتويرب"، وذلك رغم معاناته الشديدة من مرض السرطان.

ونقلت سيارة إسعاف المشجع البالغ من العمر 40 عاماً من المستشفى إلى أرضية ملعب "بوزيلستاديون"، من أجل مشاهدة المباراة التي جمعت فريقه المفضل بنظيره "ماسميخيلين"، ضمن منافسات الجولة الثامنة والعشرين من بطولة دوري الدرجة الثانية البلجيكي لكرة القدم.

وحظي المشجع المتيّم بفريق "رويال أنتويرب" باستقبال جماهيري ورسمي حافل لدى وصوله إلى ملعب "بوزيلستاديون"، تقدم المحتفلين بوصول "فيم دي كليرك" رئيس نادي رويال أنتويرب، ميشال يان، الذي أعرب عن سعادته لتواجد "فيم" من أجل مؤازرة النادي.

فيما ردّدت جماهير فريق "رويال أنتويرب" العبارة الشهيرة: "لن تسير وحدك أبداً" وذلك من أجل رفع معنويات "فيم" الذي قام بدوره بركل الكرة في بداية المباراة، إيذاناً منه ببداية المباراة، وذلك قبل أن يتوجه رفقة أخيه "بنيامين" لمشاهدة المباراة من المدرجات.


ورسم لاعبو فريق "رويال أنتويرب" البسمة على شفاه المشجع المريض، حيث حقّق الفريق انتصاراً عريضاً بنتيجة أربعة أهداف مقابل هدف على فريق "ماسميخيلين"، لينجح الفريق بالتالي في الصعود للمركز الحادي عشر على صعيد سلم ترتيب دوري الدرجة الثانية البلجيكي، بعد أن رفع رصيده إلى "35" نقطة، تاركاً الفريق الضيف في المركز الخامس عشر برصيد "24" نقطة.

المساهمون