بالفيديو..حكم يرش الرذاذ في وجه لاعب مكسيكي!

بالفيديو..حكم يرش الرذاذ في وجه لاعب مكسيكي!

العربي الجديد
27 يوليو 2015
+ الخط -

أقدم الحكم السلفادوري على رش رذاذٍ في وجه لاعبي المكسيك، خلال المباراة التي جمعت الأخير بنظيره جامايكا، في نهائي بطولة الكأس الذهبية "الكونكاكاف"، والتي فاز بها المنتخب المكسيكي، بنتيجة 3-1.

وعلى ملعب لينكولن فاينانسيال فيلد، حدث أمر مثير للسخرية، فحينما كان لاعبو المكسيك، يعترضون ويناقشون حكم المباراة، جويل أغيلار على إحدى اللقطات، قام الأخير بالضغط على عبوة الرذاذ الخاصة بتحديد مكان وقوف السد لدى تنفيذ الكرات الثابتة، والتي بات يستعملها الحكام في مباريات كرة القدم.

وانطلق الرذاذ على المدافع المكسيكي فرانسيسكو خافيير رودريغيز، حيث تفاجأ الأخير بالأمر، بعد أن رأى مادة بيضاء تغطي قميصه ووجهه، وحاول الحكم تدارك الموقف سريعاً، عبر وضع يديه على وجه اللاعب الذي بدت عليه علامات الدهشة، مشيراً إلى أنه لم يكن يقصد ارتكاب هذه الفعلة.

وشهدت هذه البطولة قرارت تحكيمية مثيرة للجدل، وخاصة في مباريات المكسيك، حيث تأهل الأخير على حساب كوستاريكا، في الربع نهائي بعد أن احتسب حكم المباراة ركلة جزاء في الدقيقة 120، استغلها غواردادو بأحسن طريقة، وفي المربع الذهبي، شهدت المباراة ضد بنما، كوارث تحكيمية من قبل مارك غيغر، حيث طرد الحكم أحد لاعبي المنتخب البنمي، واحتسب ركلتي جزاء مجانيتين.

اقرأ أيضاً: الفيديو..بادرة إنسانية..الزمالك يتكفل بمعالجة مهاجم كونغولي أصيب بالشلل الرباعي

ذات صلة

الصورة
باكستان/مشرف/إعدام/Getty

سياسة

في تطور هام في الساحة الباكستانية، قضت محكمة خاصة بإعدام الرئيس الباكستاني الأسبق برويز مشرف بتهمة الخيانة العظمى لتعطيله العمل بالدستور عام 2007، فيما فشلت جهود الحكومة المبذولة من أجل تأخير الحكم.
الصورة
نافتا RODRIGO ARANGUA / AFP

اقتصاد

وقعت كندا والمكسيك والولايات المتحدة على تعديلات جديدة على اتفاق التجارة المبرم بين الدول الثلاث منذ 25 عاماً بعدما وافق المفاوضون على إجراء تغييرات على اتفاق أولي أُبرم العام الماضي، وذلك لتحسين إنفاذ حقوق العمال وخفض أسعار العقاقير الحيوية
الصورة
سلمى حايك (فيكتور تشافيز/Getty)

منوعات وميديا

قالت الممثلة سلمى حايك إنها لا تعلق على المشاكل التي تواجهها المكسيك، لأنها تريد حماية صورة بلادها. وجاء رد حايك بعدما سئلت عن امتناعها عن استخدام حضورها على مواقع التواصل الاجتماعي لإثارة المزيد من الانتباه إزاء مشاكل المكسيك،
الصورة
القاضي الأميركي فرانك كابريو (فيسبوك)

مجتمع

طفلة سورية تدعى ماسة ولا تتجاوز الثامنة، نجحت في أن تكون "وسيطاً لغوياً" بين القاضي الأميركي فرانك كابريو في محكمة بروفيدنس البلدية في ولاية رود آيلاند الأميركية، ووالدتها التي لا تجيد اللغة الإنكليزية، عند مثولها أمامه بتهمة تخطي حدود السرعة.

المساهمون