بالصور: هربت من "داعش" فصارت ملكة جمال العرب

العربي الجديد
19 اغسطس 2015
+ الخط -

تُوّجت السورية فابيولا ابراهيم (22 عاماً) ملكة جمال العرب في الولايات المتحدة الأميركية ضمن مهرجان انتخاب ملكة الجمال في مدينة كونت بانكو، بمشاركة 19 متسابقة عربية من بلدان مختلفة. 
وجمعت فابيولا أكبر عدد من الأصوات والنقاط، فتفوّقت على اللبنانية جويل فرنجية التي احتلّت المرتبة الثانية، وحصلت على لقب الوصيفة الأولى.
 
بعد انتخابها، أعربت فابيولا في حديثٍ إلى الإعلام عن سعادتها، فقالت "أنا في غاية السعادة لأنتزع هذا اللقب في بلد الاغتراب وأن أنقل صورة عن جمال بلدي وجمال المرأة العربية"، "كنت واثقة من الفوز، وأشكر كلّ من انتخبني، وحقيقة هذه المسابقة كانت نزيهة والتصويت فيها كان للأفضل".

كان عمرها 10 سنوات حين توفّي والدها، رجل الأعمال في كاليفورنيا، تعلّمت اللغات الفرنسية والأرمنية والإنكليزية، وتعمل حالياً كباحثة في مشروع للهندسة الحيوية، ومتطوّعة في أكثر من برنامج إغاثي ومدني وخيري. تحبّ الموسيقى والرياضة.

اقرأ أيضاً: جورجينا رزق بين أبشع ملكات الجمال



وبحسب موقع المسابقة فإنّ فابيولا هي ابنة أستاذ في جامعة كولومبيا ووالدتها طبيبة أسنان، عادت مع ابنتها إلى سورية بعد وفاة الوالد في العام 2003. نشأت "الملكة" في حلب والرقّة، وبعد دخول "داعش" إلى المدينة هربت العائلة مجدّداً إلى أميركا.

اقرأ أيضاً:  ملكة جمال العالم: مسابقات الكذب والتفاهة

المساهمون