بالأرقام..."الملكي" باع نجوم الهجوم ودفع الثمن

بالأرقام..."الملكي" باع نجوم الهجوم ودفع الثمن

25 سبتمبر 2017
الصورة
المهاجمون سجلوا أهدافاً أكثر من ريال مدريد (Getty)
+ الخط -

تخلى ريال مدريد عن ثلاثة لاعبين مُميزين خلال فترة الانتقالات الصيفية، وهم الكولومبي جيمس رودريغيز والمهاجمان الإسباني – الدومينيكي ماريانو دياز، والإسباني ألفارو موراتا، هؤلاء النجوم الثلاثة أثبتوا تميزهم في القارة الأوروبية مع بداية الموسم الجديد ودفع النادي "الملكي" ثمن التخلي عنهم.

سجل ريال مدريد انطلاقة سلبية مع بداية الموسم الجديد، حيثُ حقق 11 نقطة في ست جولات وهو أسوأ سجل للنادي "الملكي" منذ سنوات طويلة، وبدا واضحاً أن المشكلة تكمن في خط الهجوم الذي لم يُسجل سوى 11 هدفاً حتى الآن على عكس العادة، وهو الأمر الذي يلقي الضوء على المهاجمين الذين فرط بهم ريال مدريد في سوق الانتقالات الصيفية.

بدايةً من المهاجم الإسباني ألفارو موراتا، الذي انتقل إلى فريق تشلسي الإنكليزي قادماً من ريال مدريد، وأثبت حتى الآن أنه مهاجم مُميز قادر على التسجيل دائماً، حيثُ سجل حتى الآن ستة أهداف في ست مباريات من منافسات "البريميرليغ"، وهو سجل رائع للنجم الإسباني مع فريقه الجديد.

أما الكولومبي جيمس رودريغيز فنجح في تقديم نفسه مع فريق بايرن ميونخ الألماني ورغم أنه سجل هدفاً وحيداً حتى الآن في ثلاث مباريات، إلا أنه صنع فرصاً كثيرة وأهدافاً لزملائه من تمريرات ساحرة ومُميزة، وها هو يشق طريقه مع "البافاري" بنجاح.

وأخيراً المهاجم الشاب ماريانو دياز، الذي أظهر في الموسم الماضي جهوزية كبيرة، عندما شارك مع ريال مدريد وأثبت لزيدان أنه مهاجم قادر على صناعة الفارق في خط الهجوم، وها هو يؤكد ذلك مع فريقه الجديد ليون الفرنسي، حيثُ سجل أربعة أهداف في خمس  مباريات.

والمثير أن مجموع الأهداف التي سجلها الثلاثي موراتا ورودريغيز ودياز هي 11 هدفاً، أي مجموع أهداف ريال مدريد بأكملها في الموسم الحالي في بطولة الدوري الإسباني، لتؤكد هذه الأرقام أن النادي "الملكي" فرط بنجوم كان يحتاجهم في ظل هذه البداية المتعثرة.

(العربي الجديد)

المساهمون