باسندوة يعود إلى صنعاء وتظاهرات معارضة ومؤيدة للحوثيين

24 اغسطس 2014
+ الخط -

أكد مصدر حكومي رفيع لـ"العربي الجديد" أن رئيس الوزراء اليمني "محمد سالم باسندوة" عاد إلى اليمن اليوم الأحد، بالتزامن مع وصول مفاوضات الوفد الرئاسي مع زعيم جماعة أنصار الله (الحوثيين) إلى طريق مسدود وعودته إلى صنعاء، فيما شهدت صنعاء تظاهرات حاشدة معارضة ومؤيدة لتصعيد جماعة الحوثي.
وقال المصدر الذي طلب عدم ذكر اسمه إن رئيس الوزراء عاد اليوم إلى صنعاء، بعد أن أقام لأسابيع خارج البلاد، وبعد تداول أنباء عن تقديمه الاستقالة إلى الرئيس عبدربه منصور هادي ونفيها لاحقاً على لسان مصدر حكومي.
في الأثناء، شارك الآلاف بمسيرة بشارع الزبيري وسط العاصمة بدعوة من فعاليات سياسية وحزبية رفضاً لتصعيد الحوثيين ودعماً لدعوات "المصالحة الوطنية" والمطالبة بنزع سلاح جماعة الحوثي. بالتزامن مع تظاهرة أخرى نظمها الحوثيون في شارع "المطار" للتأكيد على المطالب التي أعلنتها الجماعة بإسقاط الحكومة وإلغاء قرار رفع أسعار الوقود.