دوري أبطال أوروبا: باريس سان جيرمان يُسقط ريال مدريد ويوفنتوس يكتفي بالتعادل

19 سبتمبر 2019
الصورة
ريال مدريد عانى خلال مواجهة سان جيرمان (Getty)
+ الخط -
حقق نادي باريس سان جيرمان الفرنسي فوزاً مستحقاً على ضيفه ريال مدريد الإسباني بثلاثية نظيفة الأربعاء، في المواجهة القوية التي جمعت بينهما على ملعب "حديقة الأمراء"، ضمن منافسات الجولة الأولى في دور المجموعات ببطولة دوري أبطال أوروبا.

وفي القمة الأوروبية في باريس، سيطر أبناء المدرب الألماني توماس توخيل المدير الفني لنادي باريس سان جيرمان على مجريات اللقاء، بعدما ظهر اعتماده على سرعة انطلاقات النجم الأرجنتيني أنخيل دي ماريا، والذي سانده مواطنه ماورو إيكاردي.

وتمكن أنخيل دي ماريا من تسجيل الهدف الأول في شباك ريال مدريد بالدقيقة (14)، بعدما تلقى كرة عرضية متقنة من زميله الإسباني خوان بيرنات، لتشتعل المواجهة نتيجة الحماس الكبير لجماهير باريس سان جيرمان الفرنسي المتواجدين في ملعب "حديقة الأمراء".

وعاد النجم الأرجنتيني أنخيل دي ماريا إلى تعزيز النتيجة بهدفٍ ثانٍ في الدقيقة (33)، بعدما أطلق تسديدة صاروخية قوية من خارج منطقة الجزاء سكنت شباك الحارس البلجيكي تيبو كورتوا، الذي لم يستطع صدها، وسط غياب شبه تام لرجال المدرب زين الدين زيدان عن مجريات الشوط الأول.

واستمر تفوق نادي باريس سان جيرمان في الشوط الثاني على حساب ريال مدريد، بعدما أحكم بطل الدوري الفرنسي بالموسم الماضي قبضته على منطقة العمليات، وشكلت هجماته المرتدة صداعاً كبيراً لمدافعي الملكي، الذين عانوا كثيراً من الأرجنتيني أنخيل دي ماريا.

وحاول المدرب زين الدين زيدان إصلاح الأمور، بعدما قرر إخراج النجم الكولومبي خاميس رودريغيز، والبلجيكي إيدن هازارد، والزج بالإسباني لوكاس فاسكيز، والصربي لوكا يوفيتش، حتى يعزز الخط الأمامي لنادي ريال مدريد، لكن توماس مونيير أنهى على آمال "الملكي" بتسجيله الهدف الثالث، ليتلقى الملكي أول خسارة في بطولة دوري أبطال أوروبا للموسم الحالي.

وعلى ملعب "واندا ميتروبوليتانو"، تعادل يوفنتوس مع المضيف أتلتيكو مدريد بـ2-2 في مواجهات المجموعة الرابعة، بعد أن تبادل الفريقان الهجمات، في الوقت الذي كان فيه أصحاب الأرض الأقرب لافتتاح التسجيل، لكن الشوط الأول انتهى سلبياً، ومع مطلع الحصة الثانية منح الكولومبي خوان كوادرادو التقدم لـ"السيدة العجوز" بهدف من تسديدة صاروخية، قبل أن يضيف بليس ماتويدي الهدف الثاني عبر كرة رأسية، في الوقت الذي قلص فيه المدافع المونتنيغري ستيفان سافيتش النتيجة في الطريقة ذاتها، فيما عدل هيكتور هيريرا النتيجة في اللحظات الأخيرة.

وساهم النجم الجزائري رياض محرز في فوز فريقه مانشستر سيتي على المضيف شاختار دونيتسك بثلاثة أهداف، بعدما سجل هدفاً وصنع آخر لزميله إلكاي غاندوغان، فيما أحرز البرازيلي خيسوس هدفاً ثالثاً للسيتي.

وفي المجموعة الثانية، استطاع نادي أوليمبياكوس اليوناني فرض التعادل على ضيفه توتنهام الإنكليزي وصيف النسخة الماضية من المسابقة القارية بهدفين لمثلهما في المباراة القوية التي جمعت بينهما على استاد "كارايساكي" في مدينة بيرايوس.

وتقدم الزوار عبر هاري كين ولوكاس مورا، قبل أن يعدل دانييل بودينسي وماثيو فالبوينا النتيجة للفريق اليوناني، في الوقت الذي تعادل فيه كلوب بروج البلجيكي مع غالطة سراي التركي سلباً على أرض الأول، فيما حسم دينامو زغرب الكرواتي مواجهته مع أتلانتا الإيطالي برباعية حملت توقيع مارين ليوفاتش وميسلاف أورسيتش (هاتريك)، بينما تجاوز لوكوموتيف موسكو الروسي عقبة باير ليفركوزن الألماني بهدفين لواحد، فيما منحت ثلاثية كينغسيلي كومان وروبرت ليفاندوفسكي وتوماس مولير الانتصار لبايرن ميونخ على حساب سرفينا زفيزدا الصربي.


(العربي الجديد)

المساهمون