بادرة إنسانية.. ملك سباقات السرعة يتبرّع لمدرسته القديمة

بادرة إنسانية.. ملك سباقات السرعة يتبرّع لمدرسته القديمة

18 سبتمبر 2015
الصورة
+ الخط -

قدم أسطورة ألعاب القوى العالمية، العداء الجامايكي يوسين بولت، لفتة رائعة تجاه بلاده، بعدما تبرع بمبلغ (1.3) مليون دولار لصالح مدرسته السابقة في جامايكا.

ولم ينسَ العداء الجامايكي، البالغ من العمر (29) عاما، فضل مدرسته التي تلقّى تعليمه سابقا فيها، حينما قرر التبرع بمبلغ مجزٍ لمدرسته القديمة "ويليام نيب العُليا"، التي سبق أن ترعرع فيها، مؤكدا أنه على استعداد لتقديم المساعدة للمدرسة في أي وقت.

وبحسب صحيفة "آس" الإسبانية التي نشرت الخبر، فقد جاء تبرع العداء الأسرع في العالم الذي توّج مؤخرا بذهبية سباقي 200 متر و100 متر ضمن بطولة العالم لألعاب القوى في بكين وكذلك سباق التتابع أربعة في 100 متر الشهر الماضي، من أجل رد الجميل لمدرسته القديمة التي كانت محط انطلاقته صوب النجومية العالمية.

وإلى جانب التبرع الذي قدمه بولت، فقد قام العداء بتوفير بعض المعدات والأدوات الرياضية الخاصة بلعبة الكريكيت وكذلك ألعاب القوى، حيث قال بولت: "شكرا لهم... أنا أصبحت رجلا بفضلهم. لو احتاجوا الاتصال بي في أي وقت سأكون إلى جانبهم، وعلى استعداد دائم لتقديم المساعدة".

وهذه ليست المرة الأولى التي يقوم بها العداء بولت الذي يحظى بشخصية فكاهية أيضا، بالمساهمة في أعمال خيرية؛ إذ سبق أن تبرع أسطورة "أم الألعاب" بمبلغ 500 ألف دولار لمنظمة الصليب الأحمر لصالح ضحايا زلزال سيشوان الذي قضى على 70 ألف صيني إلى جانب 18 ألفاً في عداد المفقودين.

اقرأ أيضا..
انطلاق مونديال الرغبي...بريطانيا تستقبل البطولة العالمية ذات الشعبية الكبيرة

المساهمون