انطلاق مؤتمر نقابة الصحافيين التونسيين وسط جدل كبير

تونس
محمد معمري
19 مايو 2017
ينطلق اليوم مؤتمر النقابة الوطنية للصحافيين التونسيين، والذي يمتد حتى يوم الأحد المقبل، وسط جدل حول مقترحات المكتب التنفيذي الحالي لتنقيح القانون الأساسي للنقابة، تحديداً الفصل المتعلق بحرية الترشح لعدد من الدورات على خلاف المحدد سابقاً، ما رأى فيه الكثيرون رغبة من مجموعة من الصحافيين للسيطرة على النقابة طيلة السنوات المقبلة، وضرباً لحق الصحافيين الشبان في تولي فرصة التسيير داخل النقابة.

المؤتمر الرابع للنقابة والسادس والعشرين للمهنة سيكون أيضاً احتفالياً، حيث سيحضره عدد من الضيوف التونسيين والأجانب من أبرزهم الأمين العام للاتحاد العام للشغل، كبرى المنظمات النقابية، وعميد المحامين والكاتب العام  للاتحاد الدولي للصحافيين، ورئيس الاتحاد العام للصحافيين العرب.

وسيعيد طرح قضية الصحافيين التونسيين، سفيان الشورابي ونذير القطاري، المختفيين فى الأراضي الليبية منذ 8 سبتمبر / أيلول 2014، من خلال عرض شريط وثائقي عنهما بعنوان "سفيان ونذير… لن ننساكما". كما سيتم تكريم  النقيبة السابقة للصحافيين، الراحلة نجيبة الحمروني​، من خلال فيلم وثائقي عن مسيرتها بعنوان "لمسة وفاء إلى نجيبة الحمروني".

المؤتمر الذي سيشهد تنافساً بين 25 مرشحاً للمكتب التنفيذي للنقابة، بدت أجواؤه ساخنة من خلال الحملات التى عرفتها مواقع التواصل الاجتماعي في تونس، والتي وصلت في الكثير من الأحيان إلى حدّ تبادل الاتهامات والتجريح، وهو ما قد يؤدي إلى تشنج داخل المؤتمر. لذلك دعا عديد الصحافيين التونسيين إلى تجنبه حتى يحافظ الجسم الإعلامي على وحدته، خاصة فى ظل الرهانات والتحديات الكبرى التي تنتظره.






ذات صلة

الصورة
الصحافيون التونسيون يحتجون أمام البرلمان: #تنقيح_116_مايتعداش

منوعات وميديا

نظم الصحافيون التونسيون، اليوم الثلاثاء، وقفة احتجاجيّة أمام المبنى الفرعي للبرلمان التونسي، وذلك رفضاً لسحب رئيس الحكومة التونسية هشام المشيشي قانون السمعي البصري من البرلمان، ومناقشة تنقيح المرسوم 116 المعروض اليوم على جلسة اليوم.
الصورة
سياسية/ندوة المركز العربي حول انتخابات تونس/(العربي الجديد)

سياسة

ناقش المركز العربي للأبحاث ودراسة السياسات - فرع تونس، مساء اليوم الجمعة، موضوع "الانتخابات التشريعية سنة أولى: الحصيلة والآفاق"، بحضور باحثين في العلوم السياسية ومختصين في العلاقات الدولية، تباحثوا أداء مجلس النواب التونسي والتجاذبات السياسية.
الصورة

سياسة

شهد محيط البرلمان التونسي، صباح اليوم الثلاثاء، احتجاجات لنشطاء وعدد من المنظمات الحقوقية رفضاً لعدد من القوانين المعروضة على البرلمان للمناقشة، معتبرين أنها تهدد الحريات وتضرب المسار الديمقراطي، رافعين شعار "لا خوف، لا رعب، الشارع ملك الشعب". 
الصورة
مهاجرون وصلوا إلى مليلة (كريستيان كالفو/ Getty)

مجتمع

جاء قرار الترحيل القسري في إسبانيا قاسياً على المهاجرين السريين التونسيين، ما دفعهم إلى الاحتجاج والإضراب عن الطعام، وقد أعلنوا رفضهم تنفيذه بعد كل ما عانوه من معاملة غير إنسانية