انطلاق الحملة الانتخابية لقيادة الحزب الحاكم في اليابان

انطلاق الحملة الانتخابية لقيادة الحزب الحاكم في اليابان

لندن
العربي الجديد
08 سبتمبر 2020
+ الخط -

انطلقت الحملة الانتخابية الرسمية لقيادة الحزب الحاكم في اليابان، خلفاً لرئيس الوزراء شينزو آبي الذي قدّم استقالته أخيراً لأسباب صحية.

وكان كبير أمناء مجلس الوزراء الياباني يوشيهيدي سوغا، 71 عاماً، قدم ترشحه رسمياً لقيادة الحزب "الليبرالي الديمقراطي" الأسبوع الماضي.

ويواجه سوغا منافسين اثنين أصغر سناً، وهما وزير الدفاع السابق شيجيرو إيشيبا، ووزير الخارجية السابق فوميو كيشيدا، وكلاهما يبلغ من العمر 63 عاماً.

وسيصبح الفائز في انتخابات الحزب المقررة في 14 سبتمبر/ أيلول رئيساً للوزراء في نهاية المطاف، بسبب أغلبية الكتلة الحاكمة في البرلمان.

ويُعدّ سوغا أفضل مرشح لمواصلة سياسات آبي، وأظهرت استطلاعات رأي أجرتها بعض الصحف أنه تفوق على إيشيبا الذي كان يتمتع بشعبية بين اليابانيين.

وتعهد سوغا بتنفيذ التحديات التي خلفها آبي، بما في ذلك التدابير المتعلقة بفيروس كورونا الجديد، والأزمات الاقتصادية، ومواصلة التحالف الأمني ​​الياباني-الأميركي.

ويتنافس إيشيبا، الذي يُنظر إليه منذ فترة طويلة على أنه منافس آبي، على قيادة الحزب للمرة الرابعة، ويدعو إلى تغيير الإجراءات الاقتصادية المتعلقة باستراتيجية النمو الاقتصادي المعروفة باسم ''أبينوميكس'' للتغلب على الانكماش، ويريد التركيز على دعم الشركات الصغيرة وذات الدخل المنخفض، وكذلك المناطق الريفية.

أمّا كيشيدا، فيقول إنه يسعى لأن يكون قائداً يستمع إلى أصوات الشعب بعناية أكبر من آبي، ويعطي الأولوية للسياسات الاقتصادية لمعالجة التفاوتات.

 

ذات صلة

الصورة

مجتمع

كانت والدة المتهم بقتل رئيس الوزراء الياباني السابق شينزو آبي عضواً في "كنيسة التوحيد"، وفق ما أعلنت، الإثنين، هذه الحركة الدينية العالمية التي تأسست في كوريا في خمسينيات القرن الماضي.
الصورة

سياسة

تولى شينزو آبي منصب رئيس الوزراء لأطول فترة في تاريخ اليابان، قاد خلالها إصلاحات اقتصادية طموحة، وأرسى علاقات دبلوماسية أساسية وتصدى لفضائح. وبعد حوالى عامين من تخليه عن السلطة لأسباب صحية، توفي بعد إطلاق النار عليه اليوم الجمعة.
الصورة

منوعات

كان الياباني هاروشيمي شيباساكي يناهز السبعين من العمر عندما بدأ تصوير مقاطع فيديو لتعليم الفنون عبر قناته على "يوتيوب" التي بات يتابعه عليها أكثر من 1.4 مليون مشترك، ممّن أُعجبوا بأسلوبه المميز واندفاعه في تقديم هذه المادة التثقيفية الفنية.
الصورة
تهدف المجموعة إلى جذب الانتباه إلى قريتهم النائية (تويتر)

منوعات

يحقق أربعة رجال في الخمسينيات والستينيات من عمرهم رواجا عبر "تيك توك" في اليابان، من خلال استعراض حركات غريبة بالقمصان وربطات العنق وشرائط البطن الملونة.