انطلاق اجتماعات أعضاء بمجلس نواب طبرق في القاهرة

انطلاق اجتماعات أعضاء بمجلس نواب طبرق في القاهرة

13 يوليو 2019
+ الخط -
انطلقت صباح اليوم السبت، في أحد فنادق القاهرة، اجتماعات تضم أعضاء من مجلس النواب الليبي المنعقد في مدينة طبرق بالشرق، برعاية من اللجنة المصرية المعنية بملف ليبيا، والتي يقودها جهاز الاستخبارات العامة، وتضم ممثلين لوزارة الدفاع المصرية، وعلى رأسهم اللواء محمد الكشكي مساعد وزير الدفاع المصري للشوون الخارجية، وكذلك ممثلين من وزارة الخارجية المصرية.

ومنذ مساء أمس، بدأ عدد من أعضاء مجلس نواب طبرق المؤيد لتحركات اللواء المتقاعد خليفة حفتر العسكرية ضد العاصمة طرابلس وحكومة "الوفاق" الوطني المعترف بها دولياً، الوصول للعاصمة المصرية لحضور اللقاء.

وبحسب مصادر مصرية تحدثت لـ"العربي الجديد"، تستمر لقاءات أعضاء مجلس النواب الليبي على مدى ثلاثة أيام، تتبعها لقاءات للنواب مع قيادات مصرية مسؤولة، في مقدمتها رئيس جهاز الاستخبارات العامة اللواء عباس كامل.

وجاءت الدعوة المصرية لأعضاء مجلس النواب الليبي المنتمين لمناطق الشرق والجنوب، وعدد ضئيل من نواب غرب ليبيا المحسوبين على مدن متعاونة مع حفتر، تحت شعار "توحيد رؤى النواب الليبيين تجاه حل سياسي يقوده البرلمان الليبي".

يأتي هذا في الوقت الذي رفض فيه عدد كبير من أعضاء مجلس النواب الليبي الاعتراف بالحملة العسكرية التي يقودها حفتر على العاصمة طرابلس.

في السياق، زار وفد من أعضاء مجلس النواب الليبي بطبرق في ساعة مبكرة من صباح اليوم السبت، قبل انطلاق الاجتماعات، البرلمان المصري، حيث كان في استقبالهم النائب أحمد رسلان، رئيس لجنة الشؤون العربية بالبرلمان، والنائب سعد الجمال، نائب رئيس البرلمان العربي، والنائب محمد العرابي، عضو لجنة العلاقات الخارجية، والنائب حمدي بخيت، عضو لجنة الشؤون الأفريقية والنائب ماجد أبوالخير، وكيل لجنة الشؤون الأفريقية، وعدد من النواب الأعضاء في مختلف اللجان النوعية.