انتهاء الجولة الثامنة من محادثات واشنطن و"طالبان" بالدوحة

12 اغسطس 2019
الصورة
تستضيف الدوحة محادثات واشنطن و"طالبان" (كريم جعفر/فرانس برس)
قالت حركة "طالبان" الأفغانية إنّ ثامن جولة من المحادثات الرامية إلى التوصل لاتفاق يتيح للولايات المتحدة إنهاء أطول حرب خاضتها وسحب قواتها من أفغانستان، انتهت اليوم الإثنين، وإن كلا الطرفين سيتشاور مع قيادته بشأن الخطوات التالية. في حين، لم يعلق الطرف الأميركي على هذا التطور، حتى الساعة.

وأوضح المتحدث باسم الحركة ذبيح الله مجاهد، في بيان، أنّ "فريقي التفاوض كانا يعملان حتى الساعة الثانية والنصف خلال الليل الفائت"، مضيفاً أنها "كانت مفاوضات طويلة ومثمرة، واتفق الطرفان على التشاور مع قيادتيهما بشأن الخطوات القادمة بعد إنهاء الجولة".

وكانت حركة "طالبان" قد أكدت، أمس الأحد، أن الجولة الثامنة من الحوار بينها وبين واشنطن استمرت في الدوحة، واستؤنفت في أول أيام عيد الأضحى.

وقال المتحدث باسم الحركة في بيان سابق، إن الفريقين كانا يعملان خلال الأيام الماضية حتى الساعة الواحدة صباحاً في بعض الأحيان، مشيراً إلى أننا نسعى إلى أن نعد جميع محتويات التوافق مع الولايات المتحدة الأميركية على أساس المصالحة الدينية والوطنية، وبكل دقة.

وحتى الساعة، لم يعلق الجانب الأميركي ولا الحكومة الأفغانية على إعلان "طالبان" بشأن إنهاء الجولة الثامنة من الحوار في الدوحة، في وقت كان طرفا الحوار يتوقعان توقيع الاتفاقية في نهاية هذه الجولة من الحوار.


وكان المبعوث الأميركي الخاص للمصالحة الأفغانية، زلماي خليل زاد، قد هنأ في تغريدة له، أمس الأحد، الشعب الأفغاني بعيد الأضحى، قائلاً: "آمل أن يكون هذا آخر عيد وأفغانستان في أتون الحرب"، مؤكّداً أنّ "الأفغان يتطلعون وينتظرون الصلح ونحن معهم لنعمل من أجل ذلك".

من جهته، قال السفير الأميركي لدى كابول، جان بوس، في رسالة بمناسبة العيد، إنّ "الولايات المتحدة الأميركية تسعى لتهيئة الأجواء من أجل المصالحة الشاملة في أفغانستان؛ وإنه بعد سنوات من الحروب بدأت الأجواء تتهيّأ للمصالحة".

دلالات