انتقادات لزيارة السيسي إلى المجر: "القائد قادم ببزة مدنية"

05 يونيو 2015
الصورة
الصحافة المجرية تنتقد تقديم دكتوراه فخرية لـ"قائد انقلاب" (Getty)
+ الخط -

انتقد العديد من وسائل الإعلام المجرية، الزيارة التي يعتزم الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي، القيام بها لدولة المجر، اليوم الجمعة، والتي تستمر ليومين يجري خلالهما مباحثات مع المسؤولين المجريين.

وتناولت صحيفة "Nepszabadsag"(حرية الشعب) الواسعة الانتشار في المجر، الزيارة المرتقبة للرئيس المصري، في خبر لها بافتتاحية صفحتها الإلكترونية، عنونته بـ"القائد قادم ببزة مدنية"، وذكرت الصحيفة "الرئيس البالغ من العمر 60 عاماً، أعاد لمصر ثانية السلطة العسكرية المتخفية في لباس مدني"، مشيرة إلى وصول "الإخوان المسلمين" إلى الحكم بالديمقراطية، وإلى أحكام الإعدام التي طالتهم.

كما لفتت إلى أن السيسي ترقى إلى أعلى المناصب العسكرية دون أن يشارك في أي حرب، وأنَّه "قاد انقلاباً ضد الإخوان المسلمين بالرغم من أن رتبة عسكرية منحت له من قبل الرئيس محمد مرسي، الذي حكم عليه بالإعدام.

أما موقع "إنديكس" الإخباري، فعلّق على الزيارة قائلاً: "الزعيم الانقلابي المصري قادم إلى المجر، ونحن سنعطيه لقب الدكتوراه الفخرية". 

ومن المنتظر أن يلتقي الرئيس المصري، اليوم الجمعة، رئيس الوزراء المجري فيكتور أوربان، ورئيس البرلمان لاسزلو كوفر.

وكان السيسي وصل، مساء الخميس، إلى المجر، وذلك بعد انتهاء زيارته لألمانيا، حيث استقبله في مطار بودابيست وزير الدولة بوزارة الخارجية المجرية، في حين يستهل نشاطه، اليوم الجمعة، بمراسم الاستقبال الرسمية في الساحة الرئيسية بمقر الحكومة. ويختتم السيسي الزيارة باستلام الدكتوراه الفخرية من الجامعة الوطنية للخدمة العامة.

اقرأ أيضاً ميركل للسيسي: يجب تفادي عقوبة الإعدام

المساهمون