انتشار فيديوهات مفبركة عن أسباب انفجار بيروت

07 اغسطس 2020
الصورة
الصورة من اليمين من تسجيل حقيقي والثانية من تسجيل مفبرك (سي أن أن)
+ الخط -

انتشرت فيديوهات مفبركة ومعدلة للانفجار الذي ضرب بيروت يوم الثلاثاء على مواقع التواصل الاجتماعي كلها، علماً أن الكارثة أسفرت عن مئات القتلى وآلاف الجرحى وعشرات آلاف المشردين، فضلاً عن دمار المرفأ وكافة الأبنية والمنشآت المحيطة به.

في مقاطع فيديو التقطتها شبكة "سي أن أن" وشهود عيان في العاصمة اللبنانية عُكست صور عمود الدخان المتصاعد في مرفأ بيروت ليبدو التسجيل كأنه نسخة "نيغاتيف"، كما أضيف إليها جسم شبيه بالصواريخ.

أخذت بعض اللقطات المتلاعب بها من صفحة المنتج في "سي أن أن" في بيروت، محسن مختفي، على موقع "فيسبوك"، علماً أنه صور اللقطات الأولى للانفجار وما تلاه من دمار وأضرار.

وأكد محسن مختفي أن النسخة المتداولة مفبركة، مؤكداً أن ما صوره لا يبين أي جسم شبيه بالصاروخ وأنه لم يسمع أصوات أي طائرة أو مسيرة (درون) عند وقوع الحدث.

وقد انتشر الفيديو المفبرك على "فيسبوك" و"تويتر" و"إنستغرام" و"تيك توك". بعض النسخ المتناقلة عبر "فيسبوك" عليها علامة تحذر من أن الفيديو يضم معلومات زائفة، والبعض الآخر لا يشير إلى ذلك.

تواصلت شبكة "سي أن أن" الأميركية مع منصات التواصل الاجتماعي بشأن الفيديو المفبرك، وتلقت رداً من "تيك توك" الذي أكد متحدث باسمه حذفه فور التنبه إليه لانتهاكه القواعد، كما قال مسؤول في "يوتيوب" إن الفيديو حذف من المنصة.

المساهمون