اليمن: التحالف يستهدف مواقع للانقلابيين بعد فشل مشاورات الكويت

اليمن: التحالف يستهدف مواقع للانقلابيين بعد فشل مشاورات الكويت

07 اغسطس 2016
الصورة
فشلت مفاوضات السلام في الوصول إلى اتفاق (Getty)
+ الخط -
كثّفت مقاتلات التحالف العربي غاراتها الجوية ضد أهداف مفترضة لجماعة (الحوثيين) والموالين للرئيس المخلوع، علي عبد الله صالح، في أكثر من محافظة يمنية عقب يوم من انتهاء مشاورات السلام، التي رعتها الأمم المتحدة في الكويت، وفشلها في الوصول إلى اتفاق.

وأفادت مصادر تابعة للحوثيين، اليوم الأحد، بأن مقاتلات التحالف نفذت خمس غارات جوية على مديرية ذُباب الواقعة جنوب غرب تعز، وغارة في مديرية المخا الساحلية القريبة من باب المندب.

وفي محافظة حجة غربي البلاد، قصفت مقاتلات التحالف اليوم بثلاث غارات جوية أهدافاً في منطقة حرض وجمارك الطوال (منطقة حدودية مع السعودية). وأفادت مصادر مقربة من المقاومة الشعبية بأن الضربات دمرت تعزيزات للحوثيين وحلفائهم.

وفي مديرية نِهم شرق العاصمة صنعاء، قصفت مقاتلات التحالف اليوم بخمس ضربات جوية مواقع مفترضة للانقلابيين في منطقة المجاوحة.

وتزامنت الغارات في نِهم مع تواصل المواجهات بين قوات الجيش الموالية للشرعية، التي أعلنت أمس عملية للتقدم نحو العاصمة، وبين الحوثيين وحلفائهم من الموالين لصالح.

وجاء ارتفاع وتيرة الضربات الجوية لمقاتلات التحالف بعد يوم من فشل محادثات السلام التي رعتها الأمم المتحدة في الكويت، على مدى ما يزيد عن ثلاثة أشهر، وفشلت في الوصول إلى اتفاق.

وكان المتحدث باسم التحالف العربي، اللواء أحمد عسيري، قد أعلن، أمس السبت، في تصريحات صحافية أن عملية "إعادة الأمل" ستستأنف نشاطها بعد توقف المفاوضات.

دلالات

المساهمون