اليابان تقدم مليوني دولار منحة طارئة لمواجهة الجفاف باليمن

20 مارس 2017
الصورة
أزمة مياه شاملة في اليمن (Getty)
+ الخط -
أعلنت الحكومة اليابانية، اليوم الاثنين، عن تقديم مليوني دولار منحة طارئة لليمن لمواجهة الجفاف، عبر المفوضية السامية لشؤون اللاجئين واللجنة الدولية للصليب الأحمر.

وقالت السفارة اليابانية لدى اليمن، في بلاغ صحافي وصلت إلى "العربي الجديد" نسخة منه، إن المنحة تأتي استجابة لدعوة الأمين العام للأمم المتحدة لمساعدة اليمن في مواجهة الحالات المتردية الناجمة عن الجفاف ولمشاريع الصرف الصحي.

وذكر البيان أن اليابان سبق أن قدمت لليمن منحة قدرها 56 مليون دولار للعام 2017، لتصل جميع المنح اليابانية إلى 58 مليون دولار.

ويعاني اليمن أزمة مياه مقلقة تهدد السكان بالعطش وتضع خطر الأمن المائي إلى جانب المخاطر الرئيسية الأخرى التي تهدد البلد الغارق في الصراعات والأزمات والحرب المستمرة منذ عامين.

وكان اليمن إلى ما قبل الحرب يصنف كواحد من أكثر البلدان التي تواجه أزمة في المياه، وكان الخبراء يحذرون من نضوب المياه الجوفية في اليمن بحلول عام 2017، لكن الحرب فاقمت المشكلة إلى حد كبير، حيث زاد الاستنزاف الجائر للمياه الجوفية.

وأدى توقف الكهرباء وانعدام الوقود إلى تعطل مؤسسات المياه المحلية عن ضخ مياه الشرب إلى المنازل، فيما يعاني اليمنيون للحصول على المياه من مصادر بديلة، منها الآبار، وشكلت الألواح الشمسية خياراً رئيسياً للسكان بهدف تشغيل الآبار الجوفية الخاصة للحصول على مياه الشرب وللزراعة.

ويصنف اليمن ضمن مؤشرات البلدان الأكثر فقراً عالمياً في حصة الفرد من المياه، المقدرة سنوياً بـ120 متراً مكعباً، مقارنة بـ7500 متر مكعب في دول العالم و1250 مترا مكعّبا لدول أفريقيا والشرق الأوسط.

المساهمون