اليابان تطلب من الإنتربول إصدار مذكرة بحق زوجة كارلوس غصن

11 يناير 2020
الصورة
اليابان أصدرت مذكرتي اعتقال بحق غصن وزوجته(فر انس برس)
+ الخط -
قالت وسائل إعلام يابانية، اليوم السبت، إن السلطات طلبت من منظمة الشرطة الجنائية الدولية (الإنتربول) إصدار مذكرة بحث بحق زوجة كارلوس غصن، رئيس شركة نيسان السابق، لوضعها على قوائم المطلوبين.

وإذا صدرت المذكرة بحق كارول زوجة غصن فمن شأن ذلك تقليص فرص سفر الزوجين إلى خارج لبنان، حسبما قالت صحيفة ماينيتشي، وكان الإنتربول قد أصدر بالفعل مذكرة اعتقال بحق غصن.

وقالت صحيفة ماينيتشي ووسائل إعلام يابانية أخرى، نقلا عن مصادر لم تذكرها بالاسم، إن اليابان قدمت الطلب، يوم الخميس. ولم يتسن الحصول على تعليق مسؤولين في وزارة العدل اليابانية.

وقال ألبرت سرحان، وزير العدل في حكومة تصريف الأعمال اللبنانية، في بيان أمس الجمعة، إن النيابة العامة سوف تستدعي كارول غصن، للتحقيق معها عند وصول مذكرة اعتقال من الشرطة الدولية (الإنتربول) بحقها.

وأضاف البيان أنّ كارول "سيتم استدعاؤها لاستجوابها والاستماع إلى أقوالها حول التهم الموجهة إليها... فور ورود نشرة الإنتربول".

كان ممثلو ادعاء يابانيون أصدروا، يوم الثلاثاء، مذكرة اعتقال بحق زوجة غصن لاتهامها بالشهادة الزور، في الوقت الذي كثف فيه المسؤولون الجهود لإعادة غصن حتى يمثل أمام المحاكمة بتهمة ارتكاب مخالفات مالية.


وكان غصن، الرئيس السابق لنيسان ورينو، قد فر من اليابان إلى لبنان الذي قضى فيه سنوات طفولته، وذلك بعد إخلاء سبيله، انتظارا لمحاكمته في اتهامات بالتربح وخيانة الأمانة واختلاس أموال من الشركة. وينفي غصن جميع الاتهامات.

وأثار فراره المثير، الشهر الماضي، توترا بين اليابان ولبنان، حيث ظهر غصن في مؤتمر صحفي استمر ساعتين، يوم الأربعاء، لانتقاد النظام القضائي الياباني، مما دفع وزيرة العدل في اليابان إلى إصدار رد علني نادر وحاد.

وأكد سرحان، في بيان أمس، أن لبنان، الذي لم يبرم اتفاقية مع اليابان لتسليم المتهمين، قد يسقط منع غصن من السفر ما لم تصل ملفات قضيته من اليابان في غضون 40 يوما.


(رويترز، العربي الجديد)

دلالات

المساهمون