اليابان تتجه لوقف شراء النفط الإيراني بدءاً من أكتوبر

22 يونيو 2018
العقوبات الأميركية تحاصر النفط الإيراني (Getty)
+ الخط -
قال رئيس جمعية البترول اليابانية، تاكاشي تسوكيوكا، اليوم الجمعة، إن شركات تكرير النفط المحلية قد تضطر إلى التوقف عن تحميل النفط الخام الإيراني اعتباراً من الأول من أكتوبر/تشرين الأول المقبل، إذا لم تحصل الحكومة اليابانية على إعفاء من العقوبات الأميركية يسمح باستمرار تلك الواردات.

وأضاف تسوكيوكا، أن من المحتمل أن يضطر المشترون اليابانيون للنفط الإيراني إلى تقديم آخر طلبياتهم لشراء الخام من إيران في أغسطس/آب للتحميل في سبتمبر/أيلول، إذا لم يتسن استمرار المدفوعات بعد مهلة المئة وثمانين يوماً التي تنتهي في الرابع من نوفمبر/تشرين الثاني.

ويرأس تسوكيوكا أيضا مجلس إدارة إديميتسو كوسان ثاني أكبر شركة لتكرير النفط في اليابان.

وأبلغ مؤتمراً صحافياً اليوم الجمعة، أن السبب في هذا هو أن مدفوعات شحنات الخام للتحميل في أكتوبر/تشرين الأول ستكون في نوفمبر/تشرين الثاني.

وقال إن اليابان، التي سيتعين عليها أن تحصل على إعفاء من الولايات المتحدة بحلول الرابع من نوفمبر/تشرين الثاني لمواصلة الواردات، ستدرس الإجراءات التي ستتخذها دول أخرى.

وأضاف: "أعتقد أنه يجب الاهتمام بما ستتخذه بعض الدول مثل الصين والهند اللتين زادتا واردات (النفط الإيراني) أثناء العقوبات الأميركية السابقة".

وكانت أسعار النفط قد ارتفعت بما يصل إلى 2% اليوم الجمعة، قبيل اتفاق منظمة البلدان المصدرة للبترول (أوبك)، على زيادة الإنتاج من أجل تعويض أثر تقلص إمدادات بعض المنتجين في الوقت الذي يزيد فيه الطلب العالمي.


(رويترز)

المساهمون