الورفلي يكشف أهدافه مع الرجاء ويتضامن مع اللاعبين الليبيين

الورفلي يكشف عن أهدافه مع الرجاء ويتضامن مع اللاعبين الليبيين

15 يونيو 2020
الورفلي خلال مواجهة أمام المغرب (فتحي بلعيد/فرانس برس)
+ الخط -
عبّر سند الورفلي، نجم فريق الرجاء المغربي والمنتخب الليبي، عن تضامنه مع زملائه اللاعبين، المحترفين والمحليين، الذين يعانون من ظروف صعبة في ظل توقف النشاط بسبب جائحة كورونا.

وقال الورفلي، في تصريح لبرنامج "التسعين"، الذي يبث على قناة "الوسط" الليبية: "يعيش اللاعبون المحترفون في أفريقيا والعالم ظروفاً صعبة في عدة دوريات بسبب عوامل مادية ومعنوية خلفتها جائحة كورونا، لكن اللاعب الليبي يعتبر الحلقة الأضعف من حيث الحصول على حقوقه أو إمكانية استمراره مع ناديه أو الرحيل، وكلّ ذلك يعود إلى غياب المسابقات المحلية والظروف التي تعيشها البلاد والتي أثرت على المنتخب، وهذا الأمر جعل اللاعبين الليبيين يحترفون في أي نادٍ أو دوري مهما كان مستواه".

وأضاف الورفلي "أنا دائماً ما أكون سعيداً لاحتراف أي لاعب من ليبيا، لكن الأهم من ذلك هو التضحية والصبر في الموسم الأول، سواء كان ذلك مادياً أو من الناحية الفنية، إلى حين إثبات اللاعب نفسه واستثمار الفرص التي يتحصل عليها، وأنا على يقين من أن اللاعب الليبي يملك إمكانيات كبيرة تؤهله لخوض تجارب احترافية كبيرة، والشواهد على ذلك كثيرة".



وحول مستقبله مع فريق الرجاء المغربي، أوضح الورفلي "تأثّرنا بتوقف الدوري والبطولات الخارجية، ومع ذلك يجب التفكير في المستقبل، وأهدافي الخاصة بهذا العام الحصول على الثلاثية المتمثلة في بطولة الدوري المغربي ودوري أبطال أفريقيا وكأس الأندية العربية، كما أسعى مع المنتخب الليبي إلى التأهل لبطولة أمم أفريقيا في نسختها القادمة".
وأكد الورفلي أن تركيزه منصب مع فريقه الحالي الرجاء، وهو متشوق للقاء جماهير ناديه، وأضاف قائلا "رغم أن الفرصة متاحة للاحتراف في أوروبا لكن لا بد من اختيار الأفضل، لأن النجاح لن يتحقق إلا باختيارات مدروسة وهذا ما أسعى إلبه مستقبلا".
يشار إلى أن عقد المدافع الليبي سند الورفلي يمتد لمدة عامين مع فريق الرجاء المغربي، بعد انتقاله صيف عام 2019، حيث سبق أن لعب مع الرجاء قبل ذلك على سبيل الإعارة قادما من فريق الأهلي طرابلس الليبي.

المساهمون